تعرف علي دليل اللجوء الى المانيا 2024

دليل اللجوء الى المانيا (الدليل الشامل للجوء إلى ألمانيا)

ملاحظة هامة جداً : المقال طويل لما يحتويه على تفاصيل دقيقة ومساعدة لكل من يريد أن يعرف كل ما يخص اللجوء في ألمانيا ولذلك في حال بحثكم عن معلومة محددة ننصح وبشدة الاطلاع على جدول المحتويات بالأعلى.

تعتبر دولة ألمانيا من أكبر دول الاتحاد الأوروبي ودول العالم، تم تقسيم ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية إلى نصفين هما ألمانيا الشرقية وألمانيا الغربية ولكن أصبحت دولة واحدة من جديد في عام 1990م، وتتشارك ألمانيا في الحدود مع الكثير من دول الاتحاد الأوروبي وهي : بلجيكا وهولندا وفرنسا وبولندا وسويسرا والنمسا. ويبلغ عدد سكانها 83 مليون.

اللغة : يتحدث السكان اللغة الألمانية كلغة رسمية وهي لغة ليست بتلك السهولة وتحتاج إلى الإصرار والمثابرة لتعلمها

قوة اقتصادية عظمى : إن ألمانيا هي أحد أقوى الدول اقتصادياً، ولديها أقوى اقتصاد أوروبي.

وجهة جذابة : تعتبر ألمانيا من الدول الغنية في أوروبا وفيها العديد من الميزات الهامة التي جعلتها مفضلة عند الراغبين باللجوء في أوروبا. وأصبحت ألمانيا الوجهة الأولى لطالبي اللجوء في الاتحاد الأوروبي، حيث تلقت حوالي نصف طلبات اللجوء المقدمة والبالغ عددها 3.1 مليون والتي تم تقديمها في الفترة من 2015 إلى 2017، وقد كان العدد الأكبر من القادمين هم من البلدان الخمسة التالية : سوريا وأفغانستان والعراق وإريتريا وإيران.


أنواع اللجوء في ألمانيا

يوجد في ألمانيا أنواع رئيسية لطلبات اللجوء وهي على الشكل التالي : 

1 – اللجوء السياسي في ألمانيا

حق اللجوء لضحايا الاضطهاد السياسي هو حق أساسي منصوص عليه في دستور ألمانيا. بمعنى أوسع يعترف حق اللجوء بتعريف ” اللاجئ ” على النحو المنصوص عليه في اتفاقية اللاجئين لعام 1951 ويُفهم بأنه يحمي طالبي اللجوء من الترحيل ويمنحهم بعض الحماية بموجب القانون. بشكل عام تعد هذه الحماية جزءًا من إجراءات اللجوء نفسها ويتم التحقق منها من قبل المكتب الفيدرالي للهجرة. في عامي 1993 و 2015، تمت مراجعة حق اللجوء غير المحدود في البداية في نقاط أساسية وتم تقييده أيضًا.

2 – اللجوء الديني في ألمانيا

هناك العديد من الأشخاص الذين يلجأون من بلدانهم بسبب الخطر الذي يتعرضون له بسبب عقيدتهم أو إيمانهم. كما أن هناك أشخاصاً يقدمون اللجوء الكنسي وذلك من خلال بقاء بعض اللاجئين الذين لا يجدون مأوى في الكنائس فغرض انتظار قرار الاستئناف أو طلب المساعدة الكنسية للتأكد من إذا كان هناك أمل في البقاء في البلد.

3 – اللجوء الإنساني في ألمانيا

يمكن قبول الأشخاص الذين فروا من بلدهم بسبب الخطر المحدق بهم وغالباً ما يكون بسبب الحرب أو بسبب أزمة شديدة جداً. ويتم منح الأشخاص المضطهدين سياسيًا الحماية بناءً على الاتفاقية المتعلقة بوضع اللاجئين (المعروفة أيضًا باسم اتفاقية اللاجئين لعام 1951). على الرغم من أن اتفاقية اللاجئين سارية في ألمانيا منذ 24 ديسمبر 1953، إلا أن الهيئة التشريعية الألمانية لم تعتبر في كثير من الأحيان أنه من الضروري منح اللاجئين وضع اللاجئ الكامل. وبدلاً من ذلك، منحهم ببساطة اعترافًا باللجوء.

أنواع الإقامات التي تمنحها ألمانيا لطالبي اللجوء في ألمانيا

1 – إقامة بصفة لاجئ في ألمانيا

تقوم الحكومة الألمانية بتقديم الإقامة لأصحاب طلبات اللجوء لمدة 3 سنوات ويمكن أن يتم تجديدها بعد الانتهاء وهناك ميزة أخرى عند الحصول على هذه الإقامة وهي إمكانية تقديم طلب لم شمل للاجتماع بالعائلة في ألمانيا.

2 – إقامة الحماية الدولية في ألمانيا

تقوم الحكومة الألمانية بتقديم الإقامة لأصحاب طلبات اللجوء لمدة سنة واحدة فقط ويمكن أن يتم تجديدها بعد الانتهاء ولكن لا يمكن تقديم طلب لم شمل للاجتماع بالعائلة في ألمانيا وهذا من أهم عيوب هذه الإقامة.


طرق الوصول إلى ألمانيا لتقديم اللجوء

يوجد العديد من الطرق للوصول إلى ألمانيا وتقديم اللجوء فيها، وهي كالتالي :

1 – الوصول إلى ألمانيا من خلال فيزا شنغن ثم تقديم طلب اللجوء فيها

تقوم بالذهاب إلى السفارة الألمانية في دولتك والتقديم على فيزا شنغن غالباً تكون سياحية ثم تقوم بتقديم طلب اللجوء إلى ألمانيا بعد الوصول إلى الأراضي الألمانية.

مميزات اللجوء إلى ألمانيا عن طريق فيزا شنغن :

تتميز هذه الطريقة بسرعة السفر إلى ألمانيا وتعد من أفضل الطرق وأكثرها أماناَ خصوصاً عند السفر مع أفراد العائلة وإذا كانت الفيزا صادرة من سفارة ألمانيا فلا داعي لأي قلق من بصمة دبلن ولا يوجد أي خوف من مغادرة البلاد أو الترحيل.

عيوب اللجوء إلى ألمانيا عن طريق فيزا شنغن :

هذه الطريقة صعبة للغاية بالنسبة للجنسيات العربية وخصوصاً للسوريين والعراقيين واليمنيين والليبيين والفلسطينيين حيث إن الغرض الأساسي لهذه الفيزا بالنسبة لهذه الجنسيات غالباً ما يكون الحصول على اللجوء إلى ألمانيا وليس مجرد زيارة البلد بغرض السياحة والاستمتاع وهو ما ترفضه الحكومة الألمانية إلى حد بعيد لذلك يكون من الصعب الحصول على هذه الفيزا.

2 – الوصول إلى ألمانيا عن طريق الدراسة ثم تقديم طلب اللجوء فيها

تحتاج هذه الطريقة إلى طلاب فقط للقيام بها وبالتالي لا يبحث عنها الكثير ويتبع إجراءاتها فقط القليل من الأشخاص وهي من أفضل الطرق الآمنة والفعالة للوصل إلى ألمانيا وخصوصاً للمرحلة العمرية من الشباب.

تحتاج الفيزا الدراسية إلى بعض الشروط وهي :

  • الحصول على موافقة من إحدى الجامعات والمعاهد الألمانية وذلك للالتحاق بها للدراسة في ألمانيا.
  • إتقان اللغة الألمانية أو الحصول على موافقة من أحد المعاهد لدراسة اللغة في ألمانيا.
  • حساب بنكي مقفل في ألمانيا يحتوي على 8000 يورو بداخله وهذا شرط أساسي حتى تتأكد الحكومة الألمانية من قدرة الشخص على تحمل النفقات للعيش والإقامة بداخل دولة ألمانيا.
  • ترجمة كل الشهادات والمستندات المطلوبة باللغة الألمانية عند مترجم معتمد لدى السفارة الألمانية.
  • الحصول على تصديق لهذه المستندات من وزارة الخارجية في دولتك.

ملاحظة : قد لا يقبل طلب اللجوء مباشرة ولكن يحصل الطالب على إقامة طالب ولكن بعد الانتهاء من الدراسة يمكن بسهولة تقديم طلب اللجوء إلى ألمانيا وتوضيح لماذا لا يستطيع الشخص العودة إلى بلده.

3 – الوصول إلى ألمانيا عن طريق لم الشمل الأسري ثم تقديم طلب اللجوء فيها

هذه الطريقة تساعد الأشخاص الذين لهم أقرباء في ألمانيا من الدرجة الأولى وغالباً سيكون هؤلاء الأقرباء لاجئين في ألمانيا، حيث يتم شمل العائلة في ألمانيا، وهناك قسم خاص في هذا المقال نسرد فيه كل التفاصيل الهامة حول لم شمل العائلة في ألمانيا.

4 – الوصول إلى ألمانيا بالطريقة السوداء ثم تقديم طلب اللجوء فيها

مصطلح الطريقة السوداء يُطلق على تعمد الوصول إلى الأراضي الألمانية بصورة غير مشروعة أو غير شرعية، ويطلق عليه باحثي الهجرة واللجوء مصطلح الوصول الأسود أيضاً وهو أحد الطرق الشائعة للذهاب إلى ألمانيا أو أي دولة أوروبية أخرى طلباً للجوء أو للهجرة وغالباً ما تكون عن طريق البحر إما عن طريق تركيا أو شمال أفريقيا مثل المغرب والجزائر وليبيا، وقد تكون عن طريق البر من تركيا.

مميزات اللجوء بالطريقة السوداء :

أهم ميزة هي السرعة حيث إنك لا تنتظر أي قرارات من السفارة بالموافقة أو الرفض لطلبك والذي غالباً ما يكون رفضاً ولكن هذه الميزة مليئة بالمجازفة والأخطار التي قد تودي بحياتك في نهاية الأمر.

عيوب اللجوء بالطريقة السوداء :

  • يكثر الاحتيال والنصب على الأشخاص من قبل سماسرة متخصصين في مثل هذه الأمور.
  • هناك مخاطر ومجازفات صعبة جداً كالسفر في قلب سفينة والغرق قبل الوصول إلى وجهتك.
  • يمكن القبض عليك وترحيلك أيضاً أو سيتم القبض عليك قبل الوصول إلى الدولة التي ترغب إليها ثم سوف تقوم بتبصيمك لأحد دول اتفاقية دبلن مثال: هناك عدد كبير من الأشخاص يرغبون في اللجوء إلى ألمانيا عن طريق اليونان أو إيطاليا أو إسبانيا فمن الممكن أن يتم القبض عليهم من قبل دولة من هذه الدول ثم يقومون بتبصيمك وحينها عندما يصلون إلى ألمانيا سيقومون بإعادتهم إلى إيطاليا أو اليونان مرة أخرى وفقاً لقانون دبلن حتى لو وصلوا إلى ألمانيا ودخلوا أراضيها.

ملاحظة : إذا دخل طالبو اللجوء البلاد بدون التأشيرة المطلوبة، فلا يمكن مقاضاتهم على هذا الإجراء وفقًا للمادة 31 من الاتفاقية المتعلقة بوضع اللاجئين، شريطة أن يقدموا أنفسهم إلى السلطات دون تأخير وأن يُظهروا سببًا وجيهًا لدخولهم أو تواجدهم على نحو غير مشروع.


إجراءات التقديم على طلب اللجوء في المانيا

يمكنك تقديم طلب اللجوء إلى المانيا بمجرد الوصول إلى أي مطار في ألمانيا أي بمجرد دخول الأراضي الألمانية أو يمكنك الذهاب إلى أحد مكاتب الإدارة الاتحادية للهجرة الموجودة في أحد الولايات الألمانية وتقوم بإبلاغهم بأنك ترغب في اللجوء إلى ألمانيا ثم بعد ذلك تتقدم بطلب اللجوء مرفق معه الوثائق الشخصية الخاصة بك ويتم الفحص الطبي عليك للتأكد من عدم وجود أي عدوى أو أمراض وأخذ صور لك وبصماتك وكافة البيانات الشخصية لك.

خطوات تقديم اللجوء إلى ألمانيا

بعد أن تقوم بتقديم طلب اللجوء سوف يتم استدعاءك لحضور مقابلة شخصية أو مقابلة يتم فيها التحقيق معك من خلال مكتب الإدارة الألمانية الاتحادية للهجرة والخاصة أيضاً باللاجئين وخلال هذا التحقيق سوف يتم الاستفسار منك عن سبب طلبك اللجوء إلى ألمانيا ولماذا قدمت هذا الطلب ثم سيتم النظر إلى كل الأوراق والمستندات الشخصية التي قدمتها وبعدها سوف يتم إرسالك إلى الكامب إلى أن يتم مراجعة طلبك وقبوله أو رفضه.

يجب على أي أجنبي ليس لديه وثائق الدخول اللازمة أن يتقدم بطلب للحصول على اللجوء على الحدود. في حالة الدخول غير المصرح به، يجب عليه التوجه فورًا إلى مركز الاستقبال أو التقدم بطلب للحصول على اللجوء لدى سلطة الأجانب أو لدى الشرطة.

سيقوم موظفو الهجرة بتسجيل طلبك للحصول على اللجوء في مركز التسجيل وسيحدث ما يلي :

  • إجراء بحث أمني حول وضعك الجنائي.
  • إثبات هويتك.
  • التأكد من تقديم جميع وثائق هويتك.
  • التحقق مما إذا كنت بحاجة إلى مترجم ولأي لغة.
  • سيتم أخذ بصمات أصابعك وصورتك للتحقق مما إذا كنت مسجلاً بالفعل في بلد أوروبي آخر. بعد ذلك سيتحقق مركز الوكالة الاتحادية لإجراءات اللجوء مما إذا كان لديك الحق في البقاء في مركز استقبال وسيجري فحصًا طبيًا.
  • من بداية إجراءات اللجوء، يمكنك أن تطلب محاميًا لمساعدتك. هذه المساعدة القانونية مجانية إذا لم يكن لديك ما يكفي من الموارد المالية. هنا يمكنك قراءة كيفية طلب مساعدة محام.
  • التحقق منك وفق لائحة دبلن.
  • يوضح بشكل واضح وصريح بأنه يرغب في طلب اللجوء.
  • سيتم تسجيل هوية كل لاجئ. يستثنى فقط الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 14 عامًا من هذه القاعدة.

مدة إجراءات اللجوء في ألمانيا

إذا كان الشخص المعني في الحجز، فإن فترة النقل هي 12 شهرًا. إذا كان الشخص المعني هاربًا، تكون فترة النقل 18 شهرًا. إذا تم تقديم طلب للأمر بأثر إيقافي، يتم قطع فترة النقل حتى يتم اتخاذ قرار بشأن هذا الطلب.

بعد تقديم الطلب، سيحصل طالبو اللجوء على تصريح إقامة مؤقتة طوال مدة إجراءات اللجوء الخاصة بهم.

في حال تقديم معلومات خاطئة أو غير كاملة للسلطات الألمانية : يمكن أن تؤدي المعلومات الخاطئة أو غير الكاملة التي يتم تقديمها في طلب اللجوء وأي أخطاء تالية إلى عواقب وخيمة على طالب اللجوء. مثل استخدام هوية أو جواز سفر مزيف أو الكذب بشؤون معينة مثل حفلة الزفاف ومدة المعيشة معاً في البلد الأصلي وهوية الأطفال، وأي محاولة للكذب على السلطات الألمانية بشأن المعلومات الأساسية الهامة.

في حال كانت نتيجة اللجوء إيجابية : يجب اتخاذ قرار بشأن طلب اللجوء الخاص بك في غضون 180 يومًا من تاريخ تقديمك لطلب اللجوء ما لم تكن هناك ظروف استثنائية.

تصريح الإقامة الدائمة للاجئين في ألمانيا : إذا أتيت إلى ألمانيا كلاجئ وحصلت على تصريح إقامة لأسباب سياسية أو إنسانية، عند استيفاء بعض الشروط المسبقة يمكنك التقدم بطلب للحصول على تصريح إقامة دائمة بعد 3 أو 5 سنوات. يسمح لك تصريح الإقامة الدائمة بالإقامة في ألمانيا، دون الحاجة إلى تمديد تصريح إقامتك بشكل منتظم. مع تصريح الإقامة الدائمة، يمكنك أيضًا اختيار العيش في أي مكان داخل ألمانيا ، حيث لن يتم تطبيق قيود الإقامة.


أسباب رفض اللجوء في المانيا

يوجد العديد من أسباب رفض اللجوء في المانيا وسنذكر لكم أهمها :

1 – اتفاقية دبلن

على سبيل المثال، إذا تم تقديم بصمات أصابعك لأول مرة في بلد أوروبي آخر أو في حال تقدمت بطلب للحصول على اللجوء في بلد أوروبي آخر قبل ألمانيا، فإن هذا البلد الأوروبي مسؤول عن إجراءات اللجوء الخاصة بك، مما يعني أن ألمانيا يمكنها إعادتك إلى هناك. وقد تم التصديق على لائحة دبلن 3 في جميع دول الاتحاد الأوروبي، وكذلك الدنمارك وأيسلندا وليختنشتاين وسويسرا.

من حيث المبدأ، الدولة المسؤولة عن طلب اللجوء الخاص بك هي الدولة الأوروبية التي دخلت إليها لأول مرة عند وصولك إلى الاتحاد الأوروبي أو الدولة التي أصدرت لك تأشيرة دخول ولم تعد بريطانيا العظمى عضوًا في الاتحاد الأوروبي منذ الأول من يناير 2024. ولم تعد لائحة دبلن 3 تنطبق على بريطانيا العظمى ويمكن توقيع اتفاقيات منفصلة بين بريطانيا العظمى ودول الاتحاد الأوروبي الفردية في المستقبل.

لقراءة التفاصيل الكاملة لمعالجة طلب اللجوء في الدول الأوروبية بناءاً على اتفاقية دبلن قم بزيارة المقال التالي

2 – جرائم الحرب

أي أن يكون الشخص قد ساهم في إيذاء المدنيين أو نفذ إعدامات أو عمليات إرهابية وغير ذلك من الأفعال العديدة التي قد تدخل ضمن ما يطلق عليه بجرائم الحرب وهذه من أهم أسباب رفض اللجوء في المانيا.

3 – بلدان المنشأ الآمنة

في ألمانيا تعتبر الدولة “بلدًا آمنًا” عندما لا يخضع شعبها من حيث المبدأ للملاحقة القضائية التي ترعاها الدولة، وتكون الدولة بشكل عام قادرة على حماية مواطنيها من الاضطهاد غير الحكومي. يفترض المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين (BAMF) في البداية أن الأفراد الذين يأتون من هذه البلدان لا يحتاجون إلى الحماية في ألمانيا. لذلك، يجب على طالبي اللجوء من هذه البلدان إثبات عكس ذلك للمكتب الاتحادي أثناء  عملية اللجوء الخاصة بهم. يعتبر هذا السبب أيضاً من أهم أسباب رفض اللجوء في المانيا.

في الوقت الحالي، تعتبر البلدان التالية “بلدان منشأ آمنة” في ألمانيا :

ألبانيا، البوسنة والهرسك، غانا، كوسوفو، مقدونيا، الجبل الأسود، السنغال، صربيا، جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي

إدراج البلدان التالية في القائمة هو موضوع نقاش في ألمانيا بشكل منتظم :

الجزائر، جورجيا، المغرب، تونس. لكن في الوقت الحالي، لا يتم اعتبارهم جميعهم دولًا آمنة.


الطعن في قرار رفض اللجوء في ألمانيا

يتم الطعن بقرار اللجوء عندما يكون هناك بعض التفاصيل المؤثرة في قرار اللجوء ولم تكن واضحة للمحكة أو إذا اعتقد الشخص بأن قرار المحكمة الصادر بحقه ليس عادلاً.

الشكوى : يقوم الشخص باتخاذ الإجراءات القانونية ضد المكتب الفيدرالي لشؤون المهاجرين BAMF، ثم يبدأ من خلال محاميه بتقديم الأدلة والإثباتات التي تؤكد حقه في الحصول على اللجوء.

في حالة كان اللاجئ قد تلقى رفضاً مبدئياً : في هذه الحالة أمام الشخص أسبوعين لرفع الدعوى القضائية. يبدأ الموعد النهائي من وقت تلقي إشعار الرفض من BAMF في صندوق البريد الخاص. يعتبر تاريخ تسليم هذه الرسالة هو بداية الموعد النهائي الخاص بالشخص.

إذا تم رفض طلبك باعتباره “غير مقبول” (“unzulässig”) أو “من الواضح أنه لا أساس له من الصحة” („offensichtlich unsegründet”)، فلديك أسبوع واحد لتقديم الدعوى إلى المحكمة الإدارية المختصة وتقديم “استئناف عاجل” (“Eilantrag”). إذا قبلت المحكمة الاستئناف العاجل، يمكنك البقاء في ألمانيا أثناء الإجراءات القانونية. خلاف ذلك، قد يتم ترحيلك، على الرغم من أن شكواك لا تزال قيد المعالجة.

بعد تقديم الشكوى : تدرس المحكمة الإدارية أسباب رحلتك وقرار BAMF مرة أخرى، أي أن القضاة سوف يقرأون محضر جلسة الاستماع الخاصة بك، ويراجعون أدلتكم، وبعد ذلك عادة ما يدعوكم لحضور جلسة استماع في المحكمة ، في التي ستتم مقابلتك مرة أخرى.

إذا استنتج القاضي أنك تفي بمتطلبات حقوق اللجوء أو وضع اللاجئ أو الحماية الفرعية أو الحظر الوطني على الترحيل، فسيتم إلغاء قرار المكتب الاتحادي للهجرة BAMF، وسيتم منح تصريح إقامة. إذا أكد القضاة قرار BAMF ولم يعترفوا بأنك مؤهل لأي شكل من أشكال الحماية، فسيتم رفض شكواك، ويظل التزامك بمغادرة ألمانيا ساريًا.

مراحل إجراء الطعن على قرار اللجوء في ألمانيا

الطعن أو الاستئناف هو إجراء يقوم به اللاجئ اعتراضاً على قرار اللجوء الصادر بحقه، حيث يرفع الشخص دعوى قضائية ضد المكتب الاتحادي الألماني.

تتم مراحل الاستئناف بالشكل التالي : 

1 – دعوى قضائية من خلال المحكمة الإدارية 

يجوز للشخص المعني رفع دعوى (تنفيذ) أمام محكمة إدارية ضد قرار سلبي صادر عن المكتب الاتحادي. هذا منصوص عليه في قانون اللجوء (Asylgesetz). وفقًا لقانون إجراءات المحكمة الإدارية (Verwaltungsgerichtsordnung)، ليس من الضروري تمامًا أن يمثل المتقاضي محاميًا أمام المحكمة الإدارية.

2 – دعوى قضائية أما المحكمة الإدارية العليا

لا يمكن تقديم استئناف بشأن الوقائع والقانون إلا ضد قرار صادر عن المحكمة الإدارية إذا تم قبوله من قبل المحكمة الإدارية العليا استجابة لطلب (قدمه طالب اللجوء أو المكتب الاتحادي). هذا يتوقف على القضية التي تؤدي إلى قضية وقائعية أو قانونية ذات أهمية عامة ولم يتم توضيحها بعد، أو إذا انحرفت المحكمة الإدارية عن الاجتهاد القضائي للمحاكم التي تعلوها أو ارتكبت أخطاء إجرائية خطيرة.

إذا تم قبول الاستئناف بشأن الوقائع والقانون، يتم إعادة تقييم القضية بالكامل في الدرجة الثانية، بحيث يتم إعادة النظر في الوقائع أيضًا. يجب أن يكون للمعنيين تمثيل قانوني أمام المحاكم الإدارية العليا والمحكمة الإدارية الاتحادية.

3 – دعوى قضائية أمام المحكمة الإدارية الفيدرالية

وهي دعوى قضائية للاستفسار عن نقاط قانونية محددة فقط، أو في حال طعون على قرار المحكمة الإدارية العليا.

4 – التقدم بطلب التماس للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان 

بمجرد استنفاد مسار الاستئناف، يجوز للشخص المعني أيضًا تقديم طلب إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ إذا اعتبر أن تدبيرًا أو قرارًا حكوميًا مثل قرار المكتب الاتحادي أو أحد المحاكم المذكورة أعلاه انتهكت حقوق الإنسان الخاصة بهم على النحو الذي أكدته الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.

5 – التقدم بطلب التماس للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ

بمجرد استنفاد مسار الاستئناف، يجوز للشخص المعني أيضًا تقديم طلب إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ إذا اعتبر أن تدبيرًا أو قرارًا حكوميًا – مثل قرار المكتب الاتحادي أو أحد المحاكم المذكورة أعلاه – انتهكت حقوق الإنسان الخاصة بهم على النحو الذي أكدته الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان.


إيواء واستقبال اللاجئين في ألمانيا

مراكز الإيواء هي مجموعة من الأبنية خصصتها الحكومة الألمانية لاستقبال اللاجئين في ألمانيا،  ويستطيع الأشخاص الذين يقدمون طلب اللجوء أو الذين حصلوا على اللجوء فعلاً البقاء في مراكز الإيواء، ولكن لا يستطيع الاجئ اختيار مكان الاستقبال الخاص به.

الازدحام والمعايير : في مرافق الاستقبال الأولية، غالبًا ما تعيش مجموعات كبيرة من الأشخاص في أماكن محدودة وقد تكون مزدحمة. لذلك هناك قواعد ومعايير لمساعدة السكان على العيش معًا، والموظفون هم المسؤولون عن ضمان تنفيذ هذه اللوائح والمعايير واحترامها. من حيث المبدأ، تنطبق هذه القواعد على جميع مراكز الإقامة، بما في ذلك مراكز الإقامة المشتركة، باستثناء حالات استثنائية قليلة يتم وضع اللاجئين في ملاجئ الطوارئ.

ما هي حقوق المقيم في مركز استقبال أولي في ألمانيا ؟

يحق لك العيش في مكان آمن. النساء والمراهقين والأطفال، على وجه الخصوص بحاجة إلى الحماية من التهديدات أو العنف. يجب أن تضمن مراكز الإقامة أن يشعر جميع سكانها بالأمان، ويتمتعوا بخصوصياتهم، ويعرفون من أين يمكنهم الحصول على المساعدة.

  • كزوجين أو أسرة ، لكما الحق في العيش معًا في غرفة.
  • لا يمكن إقامة النساء إلا في غرفة مع نساء أخريات.
  • من حقك أن يكون لديك غرفة بها قفل باب ومفتاح. إذا كنت تشارك الغرفة مع أشخاص آخرين، فيحق لك خزانة بباب قابل للقفل.
  • لا يُسمح لموظفي إدارة المركز بدخول غرفتك دون إذنك.
  • لا يسمح بالتحكم في الغرفة بغيابك أو بدون إشعار مسبق.
  • لديك الحق في استقبال الزوار خلال النهار.
  • يجب أن تحصل على مناشف جديدة كل أسبوع وبياضات أسرّة نظيفة كل أسبوعين.
  • يجب عليك إبلاغ مكتب إدارة المركز إذا كنت ستتغيب بين عشية وضحاها. إذا بقيت خارج المركز لأكثر من 3 ليالٍ متتالية، فقد يخصص المركز غرفتك / سريرك لشخص آخر. متعلقاتك الشخصية، بالطبع يجب أن تبقى آمنة.
  • لديك الحق في استخدام مراحيض ودوش نظيف ويسهل الوصول إليه وتتناسب مع نوع الجنس.
  • لك الحق في غذاء صحي ومتنوع وكاف. يجب ألا تحتوي على لحم الخنزير في حال كانت عقيدتك لا تسمح بتناول مشتقات الخنزير.
  • يجب على إدارة المركز إبلاغك برسائلك الواردة على أساس يومي.

ماذا تفعل إذا تم انتهاك حقوقك بمراكز إيواء اللاجئين في ألمانيا ؟

هناك دائمًا بعض مراكز الإقامة التي لا تلتزم بهذه القواعد والمعايير. لقد تم بالفعل عمل الكثير لتحسين الوضع في جميع المراكز، ولكن لا تزال هناك أوجه قصور. إذا كانت هناك مشاكل في مركزك وتم تجاهل حقوقك، فاتصل بمركز الاستشارة أو  مجلس اللاجئين (“Flüchtlingsrat) في ولايتك.

في حالة تعرضك للإهانة أو التمييز ضدك أو التهديد أو مواجهة العنف الجنسي أو الجسدي في مركز الإقامة الخاص بك، يرجى الرجوع مباشرة إلى إدارة المركز أو الأخصائي الاجتماعي. إذا لم يساعدوا أو كانوا في الواقع جزءًا من المشكلة، فاتصل بمركز الاستشارة. ستجد على الموقع الإلكتروني لمكتب مكافحة التمييز  قائمة بمراكز الاستشارة  في منطقتك. إذا كنت امرأة، يمكنك أيضًا زيارة http://www.frauen-gegen-gewalt.de/ و frauenhauskoordinierung.de للحصول على جلسة استشارية بلغتك. يمكنك أيضًا الاتصال  بخط المساعدة  على 08000-116016. الموظفون هناك متواجدون ليلاً ونهارًا، ويتحدثون العديد من اللغات.

سياسات توزيع اللاجئين في ألمانيا

من القضايا التي تتعلق بآثار السياسات على كيفية توزيع طالبي اللجوء في جميع أنحاء ألمانيا، بينما كان اللاجئون قادرين في السابق على اختيار مكان الاستقرار بعد الاعتراف بطلبات لجوئهم، فقد فرضت الحكومة التزامهم بالبقاء في الدولة التي تم تكليفهم بها في سياق إجراءات الاستقبال لمدة ثلاث سنوات. كما تفرض ست دول شروط على بقاء اللاجئين المعترف بهم في مناطق معينة. بينما تسعى هذه السياسات إلى الحد من الفصل والتركيز في مناطق معينة، فإن التدخل في قرارات الناس بشأن مكان الانتقال يمكن أن يقوض تكامل سوق العمل.

ضرورة التطعيم ضد الحصبة في ألمانيا

وفقًا لقانون الحماية من الحصبة  في ألمانيا، يجب على كل شخص يعيش في مرافق الإقامة المشتركة إثبات أنه تم تطعيمه ضد الحصبة. إذا لم يتم تطعيمك ضد الحصبة بعد، فيجب عليك القيام بذلك في غضون 4 أسابيع من وصولك. سيساعدك الموظفون في مركز الإقامة الخاص بك بشكل أكبر.


لجوء ذوي الإعاقة في ألمانيا

يعد الوصول إلى ألمانيا والخضوع لإجراءات اللجوء المطولة أمرًا صعبًا على جميع اللاجئين، ولكن طالبي اللجوء ذوي الإعاقة في ألمانيا يواجهون المزيد من التحديات المختلفة والمتنوعة بسبب ظروفهم.

كيفية حصول ذوي الإعاقة على اللجوء في ألمانيا

نتيجة لإعاقتك، تعتبر فردًا “ضعيفًا بشكل خاص” يحق له التمتع بحقوق خاصة. عند  التسجيل كطالب لجوء، أخبر موظفي المركز الفيدرالي للهجرة  عن حالتك الخاصة. يحق لك الإقامة في مرافق سكنية خاصة في حال لزم الأمر. علاوة على ذلك، يحق لك الحصول على رعاية طبية مناسبة بحسب وضعك وحالتك. قد تحصل أيضًا على مساعدة مالية إضافية بسبب احتياجاتك الخاصة. يمكنك طلب المساعدة من أخصائي اجتماعي في مرفق الإسكان أو مركز الاستشارات، في حالة عدم تمكن الموظفين في مركز الاستقبال الأولي من تزويدك بالمساعدة التي تحتاجها.

الإعاقة ليست سبباً للجوء : لا تعتبر الإعاقة وحدها سببًا كافيًا لطلب اللجوء أو وضع اللاجئ أو الحماية الفرعية في ألمانيا. ومع ذلك، إذا تعرضت للاضطهاد  بسبب إعاقتك، فقد يتم منحك حق اللجوء أو وضع اللاجئ. إذا تم معاملتك بطريقة غير إنسانية في بلدك  نتيجة لحالتك، فقد يتم منحك حماية فرعية بغض النظر عن شدة إعاقتك. ولكن انتبه العامل المحدد لإجراءات اللجوء هو أنك تتعرض للاضطهاد أو المعاملة السيئة  لأنك  معاق. إذا كان هذا ينطبق عليك، فتأكد من طلب المشورة من مركز استشاري أو محام.

تقديم طلب اللجوء الخاص بذوي الإعاقة في ألمانيا : تتم الإجراءات بشكلها الروتيني ولكن الفرق أن الشخص ذوي الإعاقة تتاح له بعض التسهيلات والمساعدات بما يتناسب مع وضعه ويمكنه بعد التقديم على طلب اللجوء التقدم للحصول على بطاقة ذوي الإعاقة التي تقدم له العديد من التسهيلات والمساعدات كما أنه من الممكن أن تتواصل معه جمعيات حكومية وخيرية للاعتناء بذوي الإعاقة.

فرص حصولك على اللجوء في حال كنت من ذوي الإعاقة ولكن لا ينطبق عليك حق اللجوء

  • إذا كنت بحاجة إلى رعاية طبية منتظمة ولا يمكنك الحصول عليها في بلدك، قد يصدر المكتب الفيدرالي للهجرة منعاً بالترحيل، وستحصل على تصريح إقامة لمدة عام واحد. يمكن تمديد هذا التصريح إذا لم يتحسن وضعك الشخصي أو الوضع في بلدك.
  • إذا كنت لا تحتاج إلى عناية طبية، ولكن لا يمكنك العمل بسبب إعاقتك، ولا تدعمك الدولة في بلدك ولا عائلتك، فقد يتم إصدار منع عن الترحيل وسيتم إصدار تصريح إقامة لمدة عام واحد. يمكن تمديد تصريح الإقامة هذا إذا لم تتحسن حالتك الشخصية أو الوضع في بلدك.

لجوء الأطفال القاصرين في ألمانيا

في ألمانيا سيتم تسجيلك كـ “لاجئ قاصر غير مصحوب بذويك” (أو “umF”) عندما يكون عمرك أقل من 18 عامًا وقد أتيت إلى ألمانيا بدون عائلتك. هذا ينطبق عليك سواء انفصلت عن والديك في طريقك إلى ألمانيا أو اضطررت إلى الفرار من بلدك بدون والديك. وينطبق الشيء نفسه إذا انفصلت عن عائلتك بعد وصولك إلى ألمانيا.

هناك خطوات أساسية يمر بها الاجئ القاصر في ألمانيا وهي تحديد العمر للتأكد من أنه قاصر،ثم العثور على وصي لأن الوصي من سيقدم طلب اللجوء، ثم العثور على المأوى والرعاية المناسبة.

لقراء المزيد عن لجوء القاصرين في ألمانيا … أضف المقال التالي

اللاجئ القاصر غير المصحوب في ألمانيا هو الذي وصل إلى ألمانيا هارباً من بلده لظروف إنسانية وعمره أقل من 18 سنة وغير مرافق بأهله.

ماذا يحدث للاجئ القاصر بعد وصوله إلى ألمانيا ؟

سيتم احتجاز اللاجئين القصر غير المصحوبين بذويهم من قبل مكتب رعاية الشباب عند وصولهم إلى ألمانيا، مما يعني أن مكتب رعاية الشباب يوفر الإقامة الأولية ويشرف على جميع الإجراءات الرسمية المتعلقة بالطفل.

تحديد العمر واختبار التحديد

يتم تنفيذ ما يسمى بإجراء التحديد (“Clearing Verfahren”). إذا لم يكن لديك أي بطاقة هوية أو ورقة، فسيتم تحديد عمرك من خلال عملية تقييم العمر، والتي تتم عادةً بناءً على تقييم طبي من قبل خبير. إذا كان عمرك يُقدر بأنه فوق السن القانوني (أي 18 عامًا)، فسيتم إحالتك إلى مركز الاستقبال الأولي ذي الصلة للاجئين البالغين. ومع ذلك، إذا ثبت (وفقًا لوثائقك أو نتيجة لعملية تقييم العمر) أنك ما زلت قاصرًا، فستتحقق السلطات مما إذا كان لديك أي أقارب في ألمانيا أو أوروبا يمكنك العيش معهم وترغب في العيش معهم.

في حال كان الشخص قاصراً وليس له أقارب في ألمانيا

إذا كان  عمرك أقل من 18 عامًا وليس لك أقارب في ألمانيا سيتم إحالتك إلى  مكتب رعاية الشباب  المسؤول عنك، والذي قد يكون موجودًا في مدينة وصولك الأولي أو مدينة أخرى في ألمانيا. سيوفر لك الموظفون هناك سكنًا إما مع أسرة حاضنة أو في مرفق سكني مُراقب للأطفال والشباب وسيهتمون باحتياجاتك الأخرى (المدرسة، والتعليم، وحالة الإقامة، وما إلى ذلك).

العثور على وصي

سيحاولون إيجاد وصي عليك في حال لم يكن هناك من يرعاك. سيعمل الوصي كممثل قانوني ومسؤول عنك. يجب أن يكون لديك وصي لأنك بصفتك قاصرًا لا يمكنك إلا أن تقرر بعض الأشياء بنفسك. من حيث المبدأ، يتولى الوصاية إما موظف في مكتب رعاية الشباب ذي الصلة أو فرد متطوع خاص. بصفتك لاجئًا قاصرًا غير مصحوب بذويك، سيكون لديك وصي حتى تبلغ السن القانونية وفقًا للقانون في بلدك.

يرجى ملاحظة ما يلي : إذا تم تقدير عمرك بشكل خاطئ ، فتحدث إلى ولي أمرك، أو الأخصائي الاجتماعي في مرفق الاستقبال الأولي الخاص بك، أو الموظفين في مركز الاستشارة. من الأهمية بمكان ألا تعتبرك السلطات أكبر مما أنت عليه. خلاف ذلك، لا يمكنك الاستفادة من الدعم الذي يحق لك قانونياً الحصول عليه في ألمانيا.

هل يمكن للقاصر التقدم بطلب اللجوء بنفسه ؟

بصفتك قاصراً لا يمكنك التقدم بطلب اللجوء بنفسك، ولكن يمكن لولي أمرك التقدم بطلب للحصول على اللجوء كتابيًا نيابة عنك. للقيام بذلك، يحتاج فقط إلى إرسال خطاب غير رسمي إلى  مكتب فرعي لـ BAMF  في منطقتك. أطلب المشورة من محام أو مركز استشاري لمعرفة ما إذا كان من المنطقي التقدم بطلب للحصول على اللجوء في قضيتك أم لا. يُمنح اللاجئون القصر غير المصحوبين بذويهم الذين لا يطلبون اللجوء عادةً  إقامة متسامحة  أو (“Duldung”). وفقًا للقانون، لا يمكن ترحيل الأطفال اللاجئين ما لم يتم التحقق من أن مقدم رعاية مختص ينتظرهم في وطنهم.

هل يمكن للاجئين القصر في ألمانيا إحضار عائلتهم ؟

عند الانتهاء بنجاح من إجراءات اللجوء، يحق للاجئين القصر غير المصحوبين بذويهم إحضار والديهم وأحيانًا أشقائهم القصر إلى ألمانيا.

يرجى ملاحظة : لا يمكنك التقدم بطلب لم شمل الأسرة بشكل مستقل عليك القيام بذلك مع الوصي.


مقابلة اللجوء في ألمانيا

المقابلة هي الاجتماع الأكثر أهمية لطالب اللجوء. لذلك، يمكنك الحصول على المشورة من منظمات الإغاثة أو الجمعيات الخيرية أو الوكالات البلدية. والمقابلات ليست علنية، ولكن قد يحضر محام أو ممثل عن مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. في حالة القصر غير المصحوبين بذويهم، قد يأتي شخص آخر في ثقة مقدم الطلب للمساعدة. يجب أن يكون هذا الشخص قادرًا على التعريف بنفسه ولا يمكنه المشاركة شخصيًا في إجراءات اللجوء.

التأكيد على الذهاب في الوقت المحدد : يجب على المتقدمين حضور هذا الموعد بوقته تماماً، أو يجب أن يذكروا في الوقت الملائم وخطيًا سبب عدم تمكنهم من الحضور في ذلك اليوم المحدد. إذا لم يفعلوا ذلك، فيمكن رفض طلب اللجوء الخاص بهم أو وقف الإجراءات دون استجوابهم من جديد حول أسباب عدم حضورهم. إذا كان الفرد مريضًا في ذلك اليوم أو من المحتمل أن يصل متأخرًا، فيجب أن يخبر عبر الهاتف في اليوم نفسه، ويجب إعادة توجيه مذكرة الطبيب بالبريد في حالة المرض.

الغرض من المقابلة : الغرض هو الحصول على معلومات كاملة حول أسباب حصول مقدم الطلب على وضع اللاجئ. يعتمد طول المقابلة كثيرًا على نوع الاضطهاد الذي تعرض له الشخص وعلى المتقدمين أنفسهم. يُطلب من طالبي اللجوء تقديم معلومات صادقة فقط ، وإذا أمكن ، إظهار أي دليل على الاضطهاد وانتهاك الحقوق في وطنهم. يمكن أن تكون هذه صورًا فوتوغرافية ووثائق من الشرطة أو سلطات أخرى وتقارير طبية وما إلى ذلك.

أسئلة مقابلة اللجوء في ألمانيا

  1. يتم سؤالك عن معلوماتك الشخصية مثل الاسم والعمر والجنس والجنسية
  2. التأكيد على معرفة العمر بالضبط
  3. في أي مدينة ولد الشخص
  4. أين كان يعيش الشخص قبل وصوله ألمانيا
  5. هل الشخص متزوج وكم شريك زوجي له
  6.  معلومات حول الزوج أو الزوجة
  7. كيف وصلت إلى ألمانيا
  8. معلومات تفصيلية حول الرحلة وموعد الدخول إلى ألمانيا
  9. هل بصم أو قدم الشخص اللجوء في بلد ما خلال الرحلة
  10. من الذي دفع ثمن الرحلة وكم كانت تكلفتها
  11. هل يملك الشخص ثروات أو منزل أو عقار خارج ألمانيا أو داخلها
  12. هل يعاني الشخص من مشاكل نفسية وعقلية وعاطفية
  13. هل يعاني الشخص من أمراض مزمنة أو مشاكل جسدية
  14. هل زار الشخص ألمانيا من قبل
  15. هل يعاني الشخص في بلده من التهديد أو الخوف على سلامته وحياته
  16. هل تعرض للتعذيب أو الاعتقال أو التهديد المباشر
  17. هل للشخص ممارسات سياسية
  18. هل يتعاطف مع جهة سياسية أو دينية
  19. قد يسأل عن رأيه بأسماء شخصيات بعينها
  20. يسأل إذا كان له أقارب في ألمانيا
  21. يسأل إن أراد أن يضيف شيء ما أو إذا كان لديه أي بيانات أو أدلة يريد إرفاقها

لم شمل الأسرة في ألمانيا (لم الشمل في ألمانيا)

مصطلح لم الشمل أو جمع الشمل يعني إحضار أسرتك للعيش معك في ألمانيا وذلك إذا كنت تحمل إقامة نظامية في ألمانيا.

للقيام بلم الشمل في ألمانيا تحتاج إلى تأشيرة سفر تمكن أسرتك من الدخول إلى الأراضي الألمانية وتحتاج أيضاً إلى رخصة للإقامة حتى لا يتم ترحيلهم ويستطيعون البقاء معك في دولة ألمانيا.

المؤهل للقيام بلم الشمل : لم الشمل يقتصر فقط على الزوج أو الزوجة وكذلك أطفالهم القصر أو إذا كان الأطفال يعيشون في ألمانيا يمكن أن يتم جمعهم بوالديهم في ألمانيا أيضاً.

أهم شروط لم الشمل في ألمانيا

هناك بعض الشروط للموافقة على طلب لم الشمل من أهم هذه الشروط ما يلي :

  • الفرد من العائلة الذي سوف يتم استقدامه إلى ألمانيا معه جواز سفر سار.
  • الفرد الذي يعيش في ألمانيا ويرغب في إحضار أهله ينبغي أن يكون دخله الشهري كافياً لاستقدام عائلته.
  • الفرد من العائلة الذي سوف يتم استقدامه إلى ألمانيا يجب أن يكون خالياً من ارتكاب أي جرائم ولا يمثل خطراً على أمن وسلامة النظام في ألمانيا.
  • الفرد الذي يعيش في ألمانيا يجب أن يكون حاملاً للجنسية الألمانية أو لديه رخصة إقامة حيث إنه لا يسمح أبداً بلم الشمل لمن لم يستخرجوا رخصة إقامة بعد وذلك في أثناء القيام بإجراءات اللجوء إلى ألمانيا.
  • الفرد الذي يعيش في ألمانيا يجب أن يكون لديه مكان سكن مناسب للعائلة.

وهناك بعض التفاصيل والشروط الأخرى التي تختلف وفقاً لمن سوف تقوم بطلب لم الشمل معه.

للزوج أو الزوجة :

  • وجود عقد زواج وليس زواجاً صورياً فقط بل يجب أن يكون زواج فعلياً.
  • رغبة الزوج والزوجة في وجود حياة مشتركة بينهما تحتوي على مسؤوليات والتزامات متبادلة.
  • يمكن معرفة عدم وجود جدية في الزواج غالباً إذا كان فرق السن كبيراً بين الزوجين ويتم رفض الطلب.
  • إذا كان الزوجان قد تعرفا على بعضهما البعض من فترة قصيرة قبل الزواج يتم رفض الطلب.
  • إذا اتضح أن أحد الزوجين قد أُجبر على هذا الأمر لا يتم منح الموافقة.
  • تعدد الزوجات غير مسموح به أيضاً ولا يتم الموافقة إلا على الزوجة الأولى.
  • عمر الزوجين لا يقل عن 18 عاماً.
  • الزوج أو الزوجة الذي يعيش في ألمانيا ويجمع شمله يجب أن يكون على معرفة باللغة الألمانية حتى لا تواجه الأسرة أي مشاكل مستقبلية في المعيشة.

بالنسبة للأطفال :

  • الأطفال تحت سن الـ 16 عاماً لديهم الحق في الحصول على طلب لم الشمل إذا كان أبواه أو أحدهم يعيش في ألمانيا ومعه رخصة إقامة أو جنسية ألمانية ومعه إقامة دائمة.
  • الأطفال فوق سن الـ 16 عاماً ليس لهم الحق في جمع الشمل إلا إذا جاءوا مع والديهما أو أحدهما إلى ألمانيا أو كانوا متقنين للغة الألمانية وأقصد بذلك المستوى C1
  • إذا كان الطفل يعيش بمفرده في ألمانيا حيث إنه وصل إلى ألمانيا بدون والديه فيمكنه أن يطلب لم الشمل بوالديه حتى يأتيا إليه. ولا يحدث هذا إلا إذا كان الطفل يحمل صفة لاجئ ولا يقيم معه أي أحد من والديه ولا يشترط عندها أن يكون هناك دخل كاف للطفل أو مكان سكن جيد.

بالنسبة لباقي الأقارب :

هناك قواعد صعبة جداً بخصوص هذا الأمر فلا يسمح بلم الشمل مع الجد والعم والخال إلخ إلا في حالات شديدة الصعوبة ومتطلباتها تكون صعبة وصارمة مثل: أن يكون لدي جد يحتاج إلى رعاية صحية شديدة وليس لديه من يوجد بجانبه في بلده الأم وفي هذه الحالة قد توافق إدارة الهجرة واللجوء ولكن هذا الأمر نادر جداً.

أين وكيف أتقدم بطلب لم شمل الأسرة؟

يجب على عائلتك التقدم بطلب لم شمل الأسرة شخصيًا في البعثة الدبلوماسية الألمانية (السفارة أو القنصلية العامة) في بلدهم الأصلي أو في البلد الذي يقيمون فيه. للقيام بذلك، يجب على عائلتك تحديد موعد وإحضار الأوراق جميعها معهم إلى الموعد. اقرأ القسم التالي للتعرف على هذه المستندات المطلوبة.

بعد أن تقدم عائلتك طلبها إلى السفارة، ترسل السفارة الطلب إلى مكتب الهجرة المسؤول عنك. بعد ذلك، يتحقق مكتب الهجرة مما إذا كانت متطلبات لم شمل الأسرة مستوفاة ويكتب بيانًا. غالبًا ما يستغرق الإجراء عدة أشهر، وأحيانًا أكثر من عام. إذا وافق مكتب الهجرة، فستحصل عائلتك على تأشيرة ويمكنها السفر بشكل قانوني إلى ألمانيا للم الشمل معك.

المستندات التي يجب إحضارها على مقابلة لم الشمل

يجب على عائلتك إحضار (على الأقل نسخة) المستندات التالية :

  • البريد الإلكتروني للتأكيد من السفارة حول الموعد
  • طلبات التأشيرة لجميع أفراد الأسرة
  • مستخرج من سجل الأسرة (إذا كان متوفرًا في بلدك)
  • شهادات الميلاد لجميع أفراد الأسرة
  • شهادة زواجك
  • نسخة من تصريح إقامتك في ألمانيا
  • قد يتعين التحقق من هذه المستندات من قبل السفارة الألمانية – مما يعني أنه يجب التحقق من صحتها. يمكن أن يتم تصديق المستندات خلال موعدك في السفارة.
  • يمكن للسفارة أيضًا طلب المزيد من المستندات منك. لذلك قبل موعدك تحقق من موقع الويب الخاص بالسفارة الذي يوجد فيه موعد لعائلتك.

المساعدات المقدمة للاجئين في ألمانيا (راتب اللجوء في ألمانيا)

تقدم السلطات الألمانية إعانة للاجئين (راتب اللجوء في ألمانيا) وغيرهم من الجنسيات الأخرى بمبالغ شهرياً تتفاوت بحسب العمر والحالة لكل منهم :

  • راتب اللجوء في ألمانيا للبالغين في ألمانيا يبلغ 446 يورو
  • راتب اللجوء في ألمانيا لليافعين الذين تتراوح أعمارهم بين 14- 17 عاماً 373 يورو.
  • راتب اللجوء في ألمانيا للذين هم تحت سن الـ 25 وليس لديهم منزل مستقل 357 يورو.
  • أما راتب اللجوء في ألمانيا للأطفال بين 6 – 13 عاماً يبلغ 309 يورو تقريباً وذلك بعد الزيادة التي أقرتها السلطات الألمانية.
  • راتب اللجوء في ألمانيا للأزواج في هو 401 يورو.

هناك مساعدات أخرى تقدم أيضاً وهي كالتالي :

  • الأشخاص الحاصلون على الإقامة المتسامحة : يحق لهم الحصول على مزايا مثل الرعاية الاجتماعية المتلائمة والرعاية الصحية وبعض المزايا المالية.
  • الحاصلون على حق اللجوء : على الضروريات الأساسية مثل التغذية والسكن والرعاية الصحية وبعض السلع الاستهلاكية. والضروريات الشخصية مثل نفقات التنقل والاتصال.

قانون إعانة طالبي اللجوء

يؤمن “قانون إعانة طالبي اللجوء” الحد الأدنى من مستوى المعيشة لطالبي اللجوء في ألمانيا. ينظم هذا القانون دفع الرعاية الاجتماعية لطالبي اللجوء. ومع ذلك تجدر الإشارة إلى أن هذه الأموال المحددة تقتصر على الإقامة والمزايا العينية. ومع ذلك يمنح البدل جميع الاحتياجات اليومية للاجئين. وبالمثل، ينظم قانون استحقاقات طالبي اللجوء معاشات التقاعد بالإضافة إلى بعض المزايا النقدية التي تم تعديلها وفقًا لمتطلبات ALG II والرعاية الاجتماعية. ومع ذلك فهي أقل من معاش التقاعد العام الذي يحق للمواطن الألماني الحصول عليه.


الرعاية الصحية للاجئين في ألمانيا

لكل فرد الحق في الرعاية الطبية الأولية في ألمانيا. ومع ذلك، فإن مدى خدمات الرعاية الصحية والعلاج الطبي الذي يحق لك الاعتماد عليه يعتمد على حالة إقامتك ومدة إقامتك في ألمانيا. عادة ما ينضم اللاجئون الذين لديهم تصريح إقامة إلى نظام التأمين الصحي وبالتالي يحق لهم الحصول على جميع الخدمات المنتظمة التي توفرها شركة التأمين الصحي الخاصة بهم.

اللاجئون الذين يتلقون إعانات وفقًا لقانون مزايا طالبي اللجوء (“Asylbewerberleistungsgesetz”)، يتم تزويدهم أيضًا بخدمات الرعاية الصحية. ولكن بناءً على القانون المذكور، فإن نطاق الخدمات الطبية المقدمة لهم محدود إلى حد ما، وعادة ما يتم تمرير الوصول إلى الرعاية الصحية من خلال السلطات المختصة. إذا كانت إجراءات اللجوء الخاصة بك لا تزال جارية أو إذا كان لديك إقامة متسامحة (“Duldung”) أو تم إصدار شهادة عبور الحدود (“Grenzübertrittsbescheinigung”)، فأنت تنتمي إلى هذه المجموعة.

ينقسم طالبو اللجوء المدرجون في هذه المجموعة إلى مجموعتين فرعيتين بناءً على طول فترة وجودهم في ألمانيا :

  • الأشخاص الذين كانوا في ألمانيا لمدة تقل عن 18 شهرًا ، و
  • الأشخاص الذين يقيمون في ألمانيا منذ أكثر من 18 شهرًا.

تعلم اللغة الألمانية للاجئين

هناك العديد من الدورات والمبادرات لمساعدة اللاجئين والمهاجرين في ألمانيا على تعلم اللغة الألمانية، وبمساعدة ما يسمى بدورات الاندماج، يمكن للمواطنين الأجانب اكتساب المعرفة الكافية باللغة الألمانية. وقد تم تقديم هذه الدورات منذ عام 2005 وينظمها الآن “المرسوم المتعلق بتنفيذ دورات الاندماج للأجانب والعائدين المتأخرين إلى الوطن” ويطلق عليه باختصار “قانون دورة الاندماج”.

دورات الإندماج : تسمى الدورات DTZ اختصاراً وهي دورات تعلم اللغة الألمانية للاجئيين بالإضافة للكثير من المعلومات حول الحياة في ألمانيا ومدتها 600 ساعة وتغطي عادةً حتى المستوى B1 من اللغة الألمانية.

إلزامية المشاركة : جميع الأشخاص الملزمون بالذهاب لدورات اللغة عليهم الذهاب باستثناء من لديهم مانع صحي أو استثناء مثل الذين يدرسون اللغة في الجامعة أو المدرسة.

أنواع دورات اللغة الألمانية المتاحة

  • دورات الاندماج
  • دورات محو الأمية
  • دورات أساسيات اللغة (تعلم قراءة وكتابة)
  • دورات تعلم اللغة الألمانية للأغراض المهنية
  • دورات اللغة الألمانية المكثفة لذاتيي الدفع (قد تصل التكلفة الكاملة لألف يورو)
  •  دورات تقدمها جهات خيرية
  • دورات حكومية تنظمها البلديات والمقاطعات.

حقوق اللاجئين في ألمانيا

بصفتك لاجئاً في ألمانيا فستحصل على بعض الحقوق الواجب توفرها وإعطاءها لك وهي كما يلي : 

  • الحصول على سكن آمن ومجاني، والبقاء أثناء التقديم في مركز استقبال، والحصول على الطعام والشراب والملابس.
  • لكم الحرية في التنقل ولك في البداية يجب أخذ إذن حتى تنتهي إجراءات اللجوء.
  • لديكم الحق في فحص عادل لإجراءات اللجوء والحصول على المحامي وأخذ الفرصة كاملة مثل تقديم الطعون وغير ذلك من الإجراءات.
  • لديكم الحق في الحصول على الرعاية الصحية اللازمة.
  • لديكم الحق في الحصول على المخصصات المالية والمساعدات اللازمة.
  • الحصول على دورات الاندماج وتعلم اللغة الألمانية.
  • الحصول على الرعاية اللازمة والخدمات المقدمة للأطفال.
  • الحصول على التعليم المدرسي.
  • الحق في العمل ولكن بعد الثلاث أشهر الأولى، وكذلك لا يسمح العمل لمن يقيمون في مراكز الاستقبال خلال فترة الأشهر الستة الأولى.
  • الحصول على دورات التأهيل المهني.
  • الحق بالاعتراف بالمؤهل الدراسي والمهارات.
  • الحق باستكمال الدراسة والمتابعة وتطوير الذات.

قيود السفر على اللاجئين في ألمانيا

أبلغت السلطات الألمانية عن زيادة عدد طالبي اللجوء واللاجئين الذين يسافرون إلى الخارج دون معرفة أنه قد لا يُسمح لهم بذلك. فقد أمضى العديد من اللاجئين أسابيع وشهور في رحلاتهم إلى أوروبا يسافرون عبر عدة بلدان ويواجهون مخاطر ومخاطر لا حصر لها في الطريق. بمجرد وصولهم إلى ألمانيا والتقدم بطلب للحصول على اللجوء، يبدو لهم أن أخذ رحلة سريعة للعودة إلى الوطن لزيارة أسرهم فكرة جذابة. ومع ذلك اعتمادًا على شكل الحماية الممنوحة لهم، قد لا يكون هذا دائمًا قانونيًا وقد يكون له عواقب وخيمة. حيث إن هذا يعتمد ما إذا كان لدى الشخص امتيازات السفر أم لا.

الأشخاص الذين لديهم سند إقامة أثناء طلب لجوء معلق (“Aufenthaltsgestattung“)

لا يسمح لهم بمغادرة ألمانيا أو المنطقة التي يعيشون فيها. يُمنح المهاجرون واللاجئون الذين تقدموا بطلبات لجوء تصريحًا للإقامة في ألمانيا أثناء معالجة طلب اللجوء الخاص بهم. لا يُسمح لهم بمغادرة البلاد حتى يتم اتخاذ قرار بشأن حصولهم على حق اللجوء. قد يستغرق هذا ما يصل إلى سبعة أشهر أو حتى أكثر. خلال ذلك الوقت، لا يُسمح لهم بالسفر. من المتوقع أن يبقى الشخص ليس فقط في ألمانيا، ولكن في المنطقة التي يعيش فيها في ألمانيا.

الأشخاص الموقوفون عن الترحيل (“Duldung“)

لا يُسمح لهم بمغادرة ألمانيا أو الدولة الألمانية التي يقيمون فيها. إذا تم رفض طلب اللجوء الخاص بهم، فلا يزال من الممكن أن يُسمح لهم بالبقاء في ألمانيا – إذا تلقى الشخص ما يسمى بـ “Duldung”. عادةً ما يُمنح هذا النوع من الوضع للأشخاص الذين ليس لديهم حق اللجوء، ولكن لا يُنظر إلى وطنهم على أنه آمن تمامًا. لن يتم ترحيل الشخص طوال مدة “Duldung”. لا يُسمح للأشخاص الذين يتمتعون بهذه الحالة بالسفر إلى الخارج ومن المتوقع أن يظلوا في الدولة الألمانية التي يعيشون فيها.

الأشخاص ذوو الحماية الفرعية (“Subsidiärer Schutz“)

مسموح لهم بالسفر – لكن ليس بالذهاب إلى موطنهم. يتم منح العديد من المهاجرين في ألمانيا حاليًا حماية فرعية، مما يسمح لهم بالسفر إلى الخارج. ومع ذلك فإن نوع سند الإقامة الممنوح لهم (يسمى “Aufenthaltstitel”) ليس وثيقة سفر. لا يزال يتعين عليهم الحصول على جواز سفر من بلدهم الأصلي حتى يتمكنوا من السفر إلى الخارج. إذا لم يكن لديهم جواز سفر ولا يمكنهم التقدم للحصول عليه، فيمكنهم التقدم للحصول على “وثيقة سفر للأجانب” في مكتب الأجانب الألمان المحلي. ومع ذلك، فمن المحتمل أن يواجهوا مشاكل إذا أظهر جواز سفرهم أنهم عادوا إلى بلدهم الأصلي. هذا لأن هذا يعني أنهم ليسوا تحت أي تهديد بالاضطهاد في الوطن وأنه من الآمن بالفعل أن يكونوا هناك.

الأشخاص الذين يتمتعون بحماية كاملة للاجئين

مسموح لأشخاص بالسفر، ولكن ليس إلى وطنهم. إذا نجحت في طلب اللجوء الخاص بك، فيُسمح لك بالسفر وستحصل على وثائق السفر. ومع ذلك، لا يُسمح لك بالسفر إلى بلدك الأصلي، لأن هذا يعني أنك لم تعد بحاجة إلى حماية الحكومة الألمانية. أنت تخاطر بفقدان لجوئك في ألمانيا إذا سافرت إلى وطنك. أنت أيضًا تخاطر بفقدان حالة الحماية الخاصة بك إذا قمت بتجديد أو تمديد جواز السفر الصادر لك من بلدك الأصلي، لأن هذا يعني أنه من الآمن لك الذهاب إلى سفارة بلدك لتجديد مستنداتك.

الاستثناءات

يمكنك دائمًا تقديم مجموعة الظروف الخاصة بك في مكتب الأجانب المحلي الخاص بك وتقييمها من قبل مسؤول. في بعض الأحيان قد يتم منحك إذنًا خاصًا للسفر، كما هو الحال عندما يمرض أحد أفراد الأسرة المقربين. قد تخضع خطط السفر الخاصة بك أيضًا لمزيد من القيود، مثل عدم السماح لمدة غيابك بتجاوز 90 يومًا في أي فترة زمنية مدتها 180 يومًا. إذا كانت لديك أسئلة ، فاتصل بمكتب الأجانب المحلي.


وثيقة سفر اللاجئين في ألمانيا

إذا تم الاعتراف بك كلاجئ في ألمانيا، فسيتم إصدار ما يسمى بوثيقة سفر للاجئين (“Reiseausweis für Flüchtlinge”). وهي وثيقة السفر هي بديل لجواز السفر من موطنك أو البلد الذي هربت منه للمجيء إلى ألمانيا. تُعرف وثيقة سفر اللاجئين أيضًا باسم “تصريح السفر الأزرق” (“Konventionspass”) أو “Blue Pass” (“Blauer Pass”).

يرجى ملاحظة ما يلي : بصفتك فردًا يحق له اللجوء أو معترفًا به كلاجئ، لا يمكنك التقدم بطلب للحصول على جواز سفر من بلدك الأصلي. إذا قمت بذلك أو قمت بزيارة سفارة بلدك، من حيث المبدأ، ستفقد حقك في الحصول على وضع اللجوء / الحماية وبالتالي حقك في الإقامة في ألمانيا، لذلك انتبه من هذا الموضوع جيداً.

كيفية استخراج وثيقة سفر اللاجئين الألمانية

يمكنك طلب وثيقة سفر اللاجئين من خلال مكتب الهجرة المحلي القريب منك، أو طلبه لتحصل عليه مع تصريح الإقامة. ويجب دفع ثمن وثيقة السفر هذه ورسومها، فهو ليس مجاني ولا تغطيه الدولة ويصل سعره لـ 100 يورو.

هل يمكن السفر للدول الأوروبية من خلال وثيقة سفر اللاجئين الألمانية ؟

نعم يمكن لمدة لا تتجاوز ثلاث أشهر.

كم يمكن البقاء خارج ألمانيا بوثيقة سفر اللاجئين الألمانية ؟

يمكن البقاء بحد أقصى ستة أشهر.


إلغاء الحماية عن اللاجئين في ألمانيا

الحالات التي تؤدي لإلغاء الحماية عن اللاجئين في ألمانيا

يمكن إلغاء الحماية عن اللاجئين في ألمانيا في عدد من الحالات وهي : 

  • أن يطلب الشخص أن يتم إلغاء حمايته لذهاب التهديد أو يطلب الحماية من بلد آخر.
  • أن يثبت أن الشخص ذهب طوعاً لبلده الذي قد طلب اللجوء هرباً منها.
  • أن يتضح بشكل قاطع أن الظروف التي يخشاها اللاجئ لم تعد موجودة ولم يعد هناك أي خطر يهدده في بلده.
  • إذا ارتكب الشخص جريمة سجن عليها أو قام بأفعال تهدد الحريات والأمان في ألمانيا.
  • إذا تبين أن الشخص ارتكب في بلده جرائم حرب أو جرائم هرب من بلده لينجوا من عقوبتها.

حصول اللاجئين على الجنسية الألمانية

مثل الرعايا الأجانب الآخرين، يمكن للاجئين والمستفيدين من الحماية الفرعية التقدم بطلب للحصول على الجنسية الألمانية وفقًا لعدد من الشروط. تنطبق معظم هذه الشروط على جميع الرعايا الأجانب الذين يرغبون في أن يصبحوا مواطنين ألمان :

  • يجب أن يكون المتقدمون قد أقاموا بشكل قانوني في ألمانيا لمدة 8 سنوات دون انقطاع. يمكن تضمين مدة إجراءات اللجوء السابقة في فترة الانتظار هذه إذا تم منح المتقدمين وضع اللاجئ أو وضع الحماية الفرعية. يمكن تقليل فترة الإقامة إلى 7 سنوات إذا كان المتقدمون قد حضروا دورة اندماج بنجاح، ويمكن تخفيضها إلى 6 سنوات إذا اندمج المتقدمون بشكل جيد في المجتمع.
  • يجب أن يكون مقدمو الطلبات قادرين على تغطية تكاليف المعيشة لأنفسهم وأسرهم.
  • يجب أن يكون لدى المتقدمين مهارات كافية في اللغة الألمانية (المستوى B1 من الإطار الأوروبي المرجعي المشترك للغات).
  • يجب على المتقدمين اجتياز “اختبار التجنس” لإثبات أن لديهم معرفة كافية بالنظام القانوني والاجتماعي في ألمانيا، فضلاً عن ظروف المعيشة في ألمانيا.
  • يجب ألا يكون المتقدمون قد ارتكبوا جرائم جنائية خطيرة.

على عكس الرعايا الأجانب الآخرين، لا يُطلب من اللاجئين التخلي عن جنسيتهم السابقة. لذلك فإن السلطات المحلية المسؤولة عن التجنس تسأل بانتظام BAMF عما إذا كانت الأسباب، التي أدت في الأصل إلى منح وضع اللاجئ، لا تزال صالحة أو ما إذا كان يجب البدء في إجراء الإلغاء. في كثير من الحالات، حتى لو تم تنفيذ إجراء الإلغاء، فإن فقدان صفة اللاجئ لن يكون إلا عملاً رسميًا، لأن المواطن الأجنبي الذي يستوفي جميع المتطلبات الأخرى للجنسية يحق له عادةً البقاء في ألمانيا والحصول على الجنسية. ومع ذلك يوصى في كثير من الأحيان أن يقوم اللاجئون الذين يتقدمون بطلب للحصول على الجنسية باستشارة مركز استشاري أو محامٍ لتجنب المشاكل التي قد تنجم عن إلغاء صفة اللاجئ.

رسوم التجنس : 255 يورو للشخص البالغ و 51 يورو للأطفال.

في عام 2020 حصل 109،880 شخصًا على الجنسية الألمانية، لكن الإحصاءات المتاحة لا تفرق بين الإقامة أو حالة الحماية. تشير البلدان الأصلية للأشخاص الذين مُنحوا الجنسية إلى أن عددًا قليلاً منهم فقط كانوا مستفيدين من الحماية الدولية (على سبيل المثال ، في عام 2020، كان هذا يمثل 6700 مواطن سوري سابق، و 4770 مواطنًا عراقيًا سابقًا، و 3965 مواطنًا إيرانيًا سابقًا ، و 2880 أفغانيًا سابقًا. المواطنين).

اقرأ التفاصيل الكاملة حول الحصول على الجنسية الألمانية


مميزات اللجوء في ألمانيا

1 – سرعة إجراءات اللجوء

تعتبر إجراءات اللجوء في ألمانيا سريعة جداً مقارنةً بغيرها من دول اللجوء، كما أنها من الدول الفضلة للاجئين حول العالم لما تقدمه من مساعدات وتسهيلات وهذه من أهم مميزات اللجوء في ألمانيا.

2 – سرعة الحصول على الإقامة

بمجرد أن يتم البت في إجراءات اللجوء تقوم الجهات الألمانية بتقديم الوثائق اللازمة لإقامة اللاجئ بشكل قانوني في ألمانيا.

3 – الحصول على الحق القانوني الكامل

يمكن لطالب اللجوء في ألمانيا أن يحصل على حقه القانوني الكامل في تقييم الطلب وإجراء الطعونات وغير ذلك من الحقوق القانونية، وهذه مميزات اللجوء في ألمانيا.

4 – الحصول على الخدمات الاجتماعية

يحصل اللاجئ في ألمانيا على الخدمات الاجتماعية والدعم المالي والرعاية الصحية وأغلبها يكون مجانياً بلا مقابل، وهذه من مميزات اللجوء في ألمانيا الهامة.

5 – سهولة الحصول على الجنسية

يمكن للاجئين في ألمانيا الحصول على الجنسية الألمانية بعد أن يحققوا الشروط القانونية للحصول على الجنسية.


عيوب اللجوء في ألمانيا

1 – مشكلة اللغة

تعتبر اللغة الألمانية من اللغات الصعبة والتي تحتاج إجادتها للكثير من الوقت والجهد بالإضافة أن الألمان لا يحبون التحدث أو الإجابة بلغة أخرى مثل الإنجليزية وهذه المشكلة أحد عيوب اللجوء في ألمانيا.

2 – العثور على سكن

من عيوب اللجوء في ألمانيا يصعب العثور على سكن في مدن ألمانيا ويكون أسهل العثور عليه في الأرياف ولكن المشكلة الأساسية أن السكن في الأرياف يكون بعيداً عن أماكن المواصلات والعمل والمولات وغير ذلك.

3 – ضعف الإنترنت

شائع في ألمانيا أن يكون الإنترنت في الكثير من الأماكن ضعيف أو فيه بطء بالاتصال والتحميل والرفع.

4 – الأوراق الرسمية البيروقراطية

في ألمانيا قليلاً ما تتم المعاملات عن بعد حيث تتبع ألمانيا الأسلوب البيروقراطي والبريد وهذه من عيوب اللجوء في ألمانيا.

5 – الطقس البارد 

الطقس في ألمانيا بارد جداً في الكثير من أوقات السنة وهذا لا يناسب الأشخاص المعتادين على الطقس الحار.

6 – ضعف الحياة الاجتماعية

الشعب الألماني شعب منعزل والحياة الاجتماعية في ألمانيا ضعيفة جداً وهذا يجعل الشخص في حالة من الوحدة.


إحصائيات حول اللاجئين في ألمانيا

في عام 2014 تم تسجيل أعلى مبلغ منذ عام 1993. تضمنت أسباب هذه الزيادة الكبيرة في عدد طالبي اللجوء من صربيا ومقدونيا نتيجة لإلغاء متطلبات التأشيرة لكلا البلدين في ديسمبر 2009. في النصف الأول من عام 2013 ، كان عدد أول- زادت طلبات اللجوء المؤقتة بنسبة 90٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق. غالبية طالبي اللجوء في هذا العام جاءوا من روسيا ، تليها سوريا وأفغانستان .

أظهرت البيانات الصادرة عن المكتب الاتحادي الألماني للهجرة واللاجئين في يناير 2016 أن ألمانيا تلقت 476649 طلب لجوء في عام 2015، معظمهم من السوريين (162.510)، الألبان (54762)، كوسوفو (37.095)، الأفغان (31902)، العراقيون (31379) والصرب (26945) والمقدونيون (14131) والإريتريون (10990) والباكستانيون (8472).

نسبة نجاح طلبات اللجوء الى المانيا

في عام 2014، تم تقديم 202،834 طلب لجوء في ألمانيا. تم اتخاذ 128،911 قرارًا. 1.8٪ من الطلبات أدت إلى الاعتراف بوضع اللاجئ، 24.1٪ تم الاعتراف بهم كلاجئين وحصلوا على حماية ثانوية؛ 1.6٪ تم منحهم حظر إبعاد. لذلك 31.5٪ من جميع التطبيقات كانت “ناجحة” بين مقبول بصفة لاجئ أو حماية مؤقتة. تم رفض 33.4٪ من الطلبات بعد الفحص الموضوعي. الباقيين إما حصلوا على إقامة متسامحة أو تم تأجيل البت في قرارهم.

في عام 2015، اتخذت ألمانيا 282762 قرارًا بشأن طلبات اللجوء؛ كان المعدل الإجمالي للاعتراف باللجوء 49.8٪ (كان 140،915 قرارًا إيجابيًا، بحيث تم منح المتقدمين الحماية). وكان أنجح المتقدمين هم السوريون (101.419 قرارًا إيجابيًا، بمعدل اعتراف 96٪)  والإريتريين (9300 قرارًا إيجابيًا، ومعدل الاعتراف 92.1٪)، والعراقيون (14880 قرارًا إيجابيًا، ومعدل الاعتراف 88.6٪).

عوائق تمنع ألمانيا من إعادة المرفوضين

من بين حوالي 200000 شخص كانوا ملزمون قانونًا بالمغادرة في عام 2015 بعد رفض طلباتهم للجوء، تم ترحيل 20914 فقط. كانت العقبة الرئيسية أمام الترحيل هي عدم تعاون البلدان الأصلية. في فبراير 2016، أرسلت الحكومة الألمانية شكاوى إلى 17 دولة لا تفي بالتزاماتها الدولية وتتعاون بشكل غير كاف، إما من خلال عدم المساعدة في تحديد هوية مواطنيها، أو من خلال عدم إصدار بطاقات هوية لأولئك الذين تم رفض طلبات لجوئهم، أو عن طريق أخذ فقط أولئك الذين عادوا طوعا.

هذه الدول في آسيا : الهند وباكستان وبنغلاديش ولبنان. في أفريقيا : الجزائر، مصر، المغرب ومالي ونيجيريا والنيجر وإثيوبيا وتونس وغانا وغينيا وبوركينا فاسو وبنين وغينيا بيساو .


إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق 2024 ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

المصادر

  •  Wikipedia – Germany
  • Bamf
  • مركز دعم اللاجئين – المفوضية السامية لشئون اللاجئين – الحقوق والواجبات خلال إجراء اللجوء

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top