تعرف علي كيفية الحصول على الجنسية السورية 2024

كيفية الحصول على الجنسية السورية وقانون التجنيس السوري

تحدد قوانين الحصول على الجنسية وحق المواطن من هو مواطن سوري ويتمتع بحقوق المواطنة بالجمهورية السورية. ويتضمن القانون الوسائل القانونية لاكتساب الجنسية والعضوية القانونية في الدولة. يتم الحصول على الجنسية السورية بشكل رئيسي بحسب مبدأ حق الدم، أي بالولادة في سورية أو في الخارج لوالدين يحملان الجنسية السورية، ويمكن منح هذه الجنسية للأشخاص المنتمين إلى الدولة أو المقيمين بشكل دائم في الدولة وفق شروط معينة.


طرق الحصول على الجنسية السورية 

1 – الحصول على الجنسية السورية من خلال الميلاد 

يمكن الحصول على الجنسية السورية من خلال الميلاد أو حق الدم في حال استوفى الشخص الشروط التالية : 

  • يتم تحديد الجنسية السورية في الغالب من خلال الأبوة والولادة في سوريا فقط لا تمنح حق الحصول على الجنسية، إنما هناك عوامل أخرى يجب أن تتوفر. والولادة لأم سورية أيضاً لا تمنح الجنسية السورية حيث يأخذ الأبناء جنسية والدهم الأجنبي، حتى لو ولدوا وترعرعوا في سوريا.
  • اللقطاء وعديمو الجنسية والمولودين لأب مجهول يمكنهم الحصول على الجنسية السورية في حال ولدوا ضمن حدود الإقليم، ولكن حتى لهذه شروط حيث إن هناك أشخاص لم يحصلوا على الجنسية السورية لسنوات رغم أنهم ولدوا لأبوين عديمي الجنسية.

ملاحظة : لا تمنح سورية الجنسية السورية للمولودين على أراضيها وأقاليمها في حال كان الأبوين أجنبيين.

2 – الحصول على الجنسية السورية من خلال الزواج 

يمكن اكتساب الجنسية السورية من خلال الزواج وذلك بالزواج من سوري، بموجب مرسوم تضمن الشروط التالية : 

تكتسب زوجات العرب السوريين من العربيات والأجنبيات الجنسية العربية السورية بقرار من وزير الداخلية  وفقاً لما يلي :

أ – الزوجة العربية :

  • طلب تبدي فيه رغبتها باكتساب الجنسية مرفقاً بالأوراق الثبوتية بما فيها عقد الزواج.
  • صدور قرار عن السيد الوزير باكتسابها للجنسية العربية السورية.

ب –  الزوجة الأجنبية :

  • طلب مرفق به صورتي قيد من نفوس الزوج مثبت عليهما مفصل هوية الزوجة.
  • صورة عن بطاقة إقامتها في القطر.
  • مضي سنتين على تقديم الطلب على أن :
  1. تكون إقامتها في القطر مشروعة.
  2. الزوجية قائمة ومستمرة.
  3. صدور قرار عن السيد الوزير باكتسابها الجنسية.

3 – الحصول على الجنسية السورية من خلال التجنيس

التجنيس يتم من خلال اكتساب الفرد للجنسية بموافقة السلطة المانحة بعد استيفائه للشروط القانونية، وهي :

  • يمكن لغير المواطنين الذين أقاموا في الدولة لأكثر من 5 سنوات ويستوفون عددًا من المتطلبات الأخرى التقدم بطلب للحصول على الجنسية. يتم تخفيف المتطلبات للأفراد من دولة عربية أخرى مثل شرط القدرة على التحدث باللغة العربية وقراءتها بطلاقة.
  • يمكن للمرأة الأجنبية التي تتزوج من سوري أن تتجنس على أساس هذا الزواج، ولكن لا يمكن للزوج الأجنبي الحصول على الجنسية السورية على أساس الزواج من سورية.

4 – الحصول على الجنسية السورية من خلال برامج الاستثمار 

لا يوجد حالياً في سورية تجنيس من خلال برامج الاستثمار.

5 – استعادة الجنسية السورية 

في العادة يمكن استعادة الجنسية السورية إذا كانت قد فقدت بأي سبب. ومع ذلك، يجب الانتباه إلى أن الإجراءات والشروط المتعلقة باستعادة الجنسية السورية تخضع للتشريعات السورية المعمول بها، وهي تعتمد عموماً على حالة الشخص وتقدير السلطات وسبب فقدان الجنسية وسبب الرغبة باستعادتها.

عمومًا، من المستحسن التواصل مع السفارة السورية أو القنصلية السورية في بلد إقامتك للحصول على المعلومات الدقيقة حول إجراءات استعادة الجنسية السورية. قد تتطلب هذه الإجراءات تقديم طلب رسمي وتوفير الوثائق اللازمة ودفع رسوم محددة. قد يكون هناك أيضًا متطلبات أخرى تتعلق بمدة الإقامة خارج سوريا والالتزامات القانونية الأخرى.

شروط استعادة الجنسية السورية 

هذه الشروط تختلف بناءً على الحالة، ومن المهم التأكد من التفاصيل الدقيقة لدى السفارة السورية أو القنصلية السورية في بلد إقامتك. ومع ذلك، هناك بعض الشروط العامة التي قد تكون مطلوبة لاستعادة الجنسية السورية، وتشمل :

  • الإقامة القانونية خارج سوريا : قد يتطلب منك أن تكون قد قضيت فترة معينة من الزمن خارج سوريا بصفة قانونية قبل أن يتم قبول طلب استعادة الجنسية.
  • الالتزامات القانونية : يمكن أن يتطلب منك أن تكون قد استوفيت جميع الالتزامات القانونية في بلد إقامتك وعدم وجود أي قضايا قانونية تحد من إمكانية استعادة الجنسية.
  • الدفعات المالية : قد يكون عليك دفع رسوم مالية محددة لتقديم طلب استعادة الجنسية.
  • الوثائق المطلوبة : قد تحتاج إلى تقديم وثائق تثبت هويتك وأصلك السوري ومستندات توثق حالتك القانونية في بلد إقامتك، بالإضافة إلى أي وثائق إضافية مطلوبة بموجب التشريعات السورية.
  • الحضور الشخصي : قد يتطلب منك حضورك الشخصي في السفارة السورية أو القنصلية السورية لتقديم طلب استعادة الجنسية وإجراء الإجراءات اللازمة.
  • القدرة على إثبات الانتماء : قد يتطلب منك إثبات الروابط القوية مع سوريا وانتمائك للشعب السوري، سواء من خلال وثائق عائلية أو شهادات ميلاد أو أي دليل آخر.
  • الالتزام بالقوانين والقوانين السورية : قد تتطلب السلطات السورية أن تكون ملتزمًا بالقوانين والتشريعات السورية بعد استعادة الجنسية.

الجنسية المزدوجة في القانون السوري 

معترف بها ولكن على الرغم من أن القانون السوري يعترف بالجنسية المزدوجة، إلا أنه ينص أيضًا على أن المواطن السوري الذي يحمل جنسية مزدوجة يعتبر سوريًا أولاً.


حقوق وواجبات المواطنين السوريين (الحاصلين على الجنسية السورية) 

حقوق المواطنين السوريين والحاصلين على الجنسية السورية 

  • حق الحرية : الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم.
  • المساواة : المواطنون متساوون في الحقوق والواجبات، لا تمييز بينهم في ذلك بسبب الجنس أو الأصل أو اللغة أو الدين أو العقيدة.
  • تكافؤ الفرص : تكفل الدولة مبدأ تكافؤ الفرص بين المواطنين.
  • حق المشاركة الاقتصادية : لكل مواطن حق الإسهام في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وينظم القانون ذلك.
  • حق الحياة وحرمتها : للحياة الخاصة حرمة يحميها القانون.
  • حرمة المساكن : المساكن مصونة لا يجوز دخولها أو تفتيشها إلا بأمر من الجهة القضائية المختصة وفي الأحوال المبينة في القانون.
  • حق اختيار مكان الإقامة والعيش : لا يجوز إبعاد المواطن عن الوطن، أو منعه من العودة إليه.
  • عدم تسليم المواطنين لجهة أجنبية : لا يجوز تسليم المواطن إلى أي جهة أجنبية.
  • حرية الحركة : لكل مواطن الحق بالتنقل في أراضي الدولة أو مغادرتها إلا إذا منع من ذلك بقرار من القضاء المختص أو من النيابة العامة أو تنفيذاً لقوانين الصحة والسلامة العامة.
  • حرية العمل وكسب الرزق : العمل حق لكل مواطن وواجب عليه، وتعمل الدولة على توفيره لجميع المواطنين، ويتولى القانون تنظيم العمل وشروطه وحقوق العمال.
  • توفير حد أدنى للأجور لضمان حياة كريمة : لكل عامل أجر عادل حسب نوعية العمل ومردوده، على أن لا يقل عن الحد الأدنى للأجور الذي يضمن متطلبات الحياة المعيشية وتغيُرها.

واجبات المواطنين السوريين والحاصلين على الجنسية السورية  

  • الالتزام بالقانون : يتعين على المواطنين السوريين والحاصلين على الجنسية السورية الالتزام بجميع القوانين والتشريعات السورية المعمول بها. يجب عليهم احترام القانون والقوانين والالتزام بالتدابير الأمنية والإجراءات العامة.
  • الولاء للدولة : يُتوقع من المواطنين السوريين والحاصلين على الجنسية السورية أن يظهروا الولاء والانتماء للدولة وشعبها. ينبغي أن يكون لديهم اهتمام بمصلحة الوطن والمشاركة الإيجابية في تطويره وحماية سيادته.
  • الخدمة العسكرية : وفقًا للتشريعات السورية، قد تتطلب الجنسية السورية من الرجال الالتحاق بالخدمة العسكرية في الجيش السوري. يُطلب منهم الالتزام بالخدمة العسكرية وأداء الواجب العسكري عند الاستدعاء.
  • الالتزام بالتعليم والتعلم : يجب على المواطنين السوريين أن يسعوا للحصول على التعليم والتعلم والاستفادة من الفرص التعليمية المتاحة. يعتبر التعليم والتثقيف أحد الأسس الرئيسية لتطوير المجتمع والوطن.
  • الالتزام بالضرائب والتزامات مالية أخرى : ينبغي على المواطنين السوريين الالتزام بسداد الضرائب والتزاماتهم المالية الأخرى وفقًا للتشريعات المالية المعمول بها.
  • المشاركة السياسية : يُشجع المواطنون السوريون والحاصلون على الجنسية السورية على المشاركة السياسية النشطة في العملية الديمقراطية. يتمثل ذلك في التصويت في الانتخابات، والمشاركة في الحوار العام، والانخراط في الأحزاب السياسية والمنظمات المدنية، والعمل على تعزيز الحريات السياسية وحقوق الإنسان.
  • الاحترام والتسامح : ينبغي على المواطنين السوريين أن يحترموا حقوق الآخرين وحرياتهم، وأن يظهروا التسامح والاحترام للتنوع الثقافي والديني والسياسي في المجتمع السوري.
  • الواجبات الاجتماعية : يُعتبر من واجبات المواطنين السوريين والحاصلين على الجنسية السورية المساهمة في تحسين الظروف الاجتماعية للمجتمع من خلال المشاركة في الأعمال التطوعية ودعم المبادرات الخيرية وتعزيز التعاون والتضامن بين أفراد المجتمع.
  • الحفاظ على الأمن والاستقرار : ينبغي على المواطنين السوريين والحاصلين على الجنسية السورية أن يعملوا على الحفاظ على الأمن والاستقرار في الوطن. يشمل ذلك الابتعاد عن أعمال العنف والتطرف، والإبلاغ عن أي أنشطة مشبوهة أو تهديدات للأمن العام.
  • الحفاظ على الميراث الثقافي والتاريخي : يعتبر حماية والمحافظة على التراث الثقافي والتاريخي لسوريا من واجبات المواطنين السوريين. يجب على المواطنين الحفاظ على المعالم التاريخية والثقافية والتراثية والمشاركة في جهود الحفاظ عليها للأجيال القادمة.

التنازل أو سحب الجنسية السورية 

التنازل طوعياً عن الجنسية السورية 

في بعض الحالات يمكن التخلي عن الجنسية السورية. ومع ذلك، يجب الانتباه إلى أن الإجراءات والشروط المتعلقة بتخلي عن الجنسية تختلف بحسب الحالة. والتخلي عن الجنسية السورية يتطلب عادة تقديم طلب رسمي للجهات المختصة في سوريا، مثل وزارة الداخلية أو جهة أخرى معنية بشؤون الجنسيات. يجب أن يكون لديك أسباب مشروعة ومقنعة للتخلي عن الجنسية وقد تتضمن هذه الأسباب الحصول على جنسية أخرى أو اتخاذ قرار شخصي بالتخلي عن الجنسية.

من المهم أن تتواصل مع السفارة السورية أو القنصلية السورية في بلد إقامتك للحصول على المعلومات الدقيقة حول إجراءات التخلي عن الجنسية السورية والشروط المطلوبة. يجب أن تكون على علم بأن التخلي عن الجنسية قد يكون له تأثيرات قانونية وقد يؤثر على حقوقك وواجباتك في سوريا، لذا ينصح دائمًا بالحصول على استشارة قانونية قبل اتخاذ قرار بالتخلي عن الجنسية.

شروط التنازل عن الجنسية السورية 

هناك بعض الشروط العامة التي قد تكون مطلوبة للتنازل عن الجنسية السورية، وتشمل :

  • طلب رسمي : يجب تقديم طلب رسمي للجهات المختصة في سوريا، مثل وزارة الداخلية أو جهة أخرى معنية بشؤون الجنسيات، للتنازل عن الجنسية.
  • أسباب مقنعة : يجب أن يكون لديك أسباب مقنعة وقوية للتنازل عن الجنسية السورية، مثل الحصول على جنسية أخرى أو اتخاذ قرار شخصي بالتخلي عن الجنسية.
  • التزامات مالية وقانونية : قد يتطلب منك تسوية جميع التزاماتك المالية والقانونية في سوريا قبل التنازل عن الجنسية.
  • الموافقة والإجراءات : قد يكون هناك إجراءات إضافية ومتطلبات قد تتضمن الحصول على موافقة السلطات السورية المختصة وتقديم الوثائق اللازمة.
  • إثبات الجنسية الأخرى : قد يتطلب منك إثبات حصولك على جنسية أخرى قبل أن يتم قبول طلب التنازل عن الجنسية السورية. قد تكون هناك حاجة إلى تقديم وثائق رسمية تثبت حصولك على الجنسية الأخرى.
  • الالتزامات العسكرية : قد يُشترط في بعض الحالات سداد أو تسوية الالتزامات العسكرية المتعلقة بالخدمة العسكرية في الجيش السوري قبل التنازل عن الجنسية.
  • موافقة السلطات السورية : قد تتطلب إجراءات التنازل عن الجنسية السورية الحصول على موافقة السلطات السورية المختصة، وقد تتطلب إجراءات إدارية وقانونية إضافية.
  • الحصول على موافقة من وزارة الداخلية السورية : قد يكون من الشروط المطلوبة للتنازل عن الجنسية السورية الحصول على موافقة صادرة عن وزارة الداخلية السورية. يمكن أن تتضمن هذه الإجراءات تقديم طلب رسمي وتقديم الوثائق والمستندات المطلوبة للتأكيد على الأسباب والمبررات للتنازل عن الجنسية.

يرجى ملاحظة أن هذه الشروط والإجراءات قد تتغير بمرور الوقت وتتوقف على التشريعات والسياسات الحالية في سوريا. لذا، ينصح دائمًا بالتواصل مع السفارة السورية أو القنصلية السورية في بلد إقامتك للحصول على المعلومات الأحدث والتوجيهات الدقيقة حول شروط التنازل عن الجنسية السورية.

الأوراق المطلوبة لتقديم طلب التنازل عن الجنسية السورية 

للتنازل عن الجنسية السورية، قد تتطلب السلطات السورية تقديم مجموعة من الأوراق والوثائق الضرورية. يمكن أن تختلف المتطلبات الدقيقة وفقًا للتشريعات والسياسات الحالية في سوريا. ومع ذلك، هناك بعض الوثائق العامة التي قد تكون مطلوبة، وتشمل :

  • طلب رسمي للتنازل عن الجنسية السورية : يتعين تقديم طلب كتابي ورسمي يحدد رغبتك في التنازل عن الجنسية السورية.
  • جواز السفر السوري الصالح : قد يُطلب منك تقديم جواز السفر السوري الصالح كجزء من إجراءات التنازل عن الجنسية.
  • وثائق الجنسية : قد يكون من الضروري تقديم نسخة من وثيقة الجنسية السورية الخاصة بك.
  • وثائق الجنسية الأخرى : إذا كنت حاصلًا على جنسية أخرى، فسيتعين عليك تقديم نسخة من وثيقة الجنسية الأخرى كدليل على حصولك على جنسية جديدة.
  • وثائق أخرى قد تشمل : قد تتطلب السلطات السورية وثائق إضافية مثل شهادات الميلاد، وشهادات الزواج أو الطلاق، وشهادات العائلة، وشهادات الإقامة الأخرى، وأي وثائق أخرى تدعم طلبك للتنازل عن الجنسية السورية.
  • شهادة سكن : قد يطلب منك تقديم شهادة سكن تثبت إقامتك الحالية خارج سوريا.
  • وثائق العمل أو الدراسة : إذا كنت تعمل أو تدرس في الخارج، قد يتطلب منك تقديم وثائق تثبت وضعك الوظيفي أو الدراسي.
  • وثائق مالية : قد تحتاج إلى تقديم وثائق مالية تثبت تسوية التزاماتك المالية في سوريا.
  • شهادة السجل الجنائي : قد يُطلب منك تقديم شهادة السجل الجنائي للتأكد من عدم وجود سجل جنائي لديك.
  • تصريح الوالدين أو الأوصياء القانونيين : في حالة كونك قاصرًا أو تحت رعاية والدين أو أوصياء قانونيين، قد يلزم توفير تصريح خطي منهم يوافقون على قرارك بالتنازل عن الجنسية السورية.

يرجى ملاحظة أن هذه القائمة قد لا تكون شاملة، والمتطلبات الدقيقة قد تختلف وفقًا للتشريعات والسياسات الحالية في سوريا. يوصى دائمًا بالتواصل مع السفارة السورية أو القنصلية السورية في بلد إقامتك للحصول على قائمة محدثة ودقيقة للوثائق المطلوبة للتنازل عن الجنسية السورية.

سحب الجنسية السورية بشكل غير طوعي 

بشكل عام لا يمكن سحب الجنسية السورية، فالجنسية هي حق قانوني وتكون عادة غير قابلة للسحب إلا في حالات استثنائية ووفقًا للتشريعات النافذة في سوريا. والقانون السوري لا يسمح بسحب الجنسية السورية إلا في حالات محدودة واستثنائية. على سبيل المثال، قد يتم سحب الجنسية في حالة قيام الفرد بأعمال ضد الدولة أو الأمن القومي، أو بسبب انتمائه إلى منظمة إرهابية، أو بناءً على طلبه الخاص بناءً على أسباب خاصة معترف بها قانونًا. ومع ذلك، يجب ملاحظة أن سحب الجنسية هو إجراء قانوني معقد ومتطلب، ويتطلب إجراءات قانونية وإجراءات إدارية واحترام حقوق الفرد.


إيجابيات الحصول على الجنسية السورية 

على الرغم من المشاكل والصراعات الحاصلة في الوقت الحالي في سوريا، وعلى الرغم من عدم الاستقرار السياسي والاجتماعي، إلا أن هناك بعض الأفراد الذين يرغبون بالحصول على الجنسية السورية لأسباب مختلفة، منها أنهم عديمو الجنسية أو بسبب الإقامة الطويلة فيها والرغبة في الحصول على الاستقرار والإقامة الدائمة وغير ذلك من الأسباب التي تختلف من شخص لآخر. ولهذا قد يرى البعض أن في حصوله على جنسية سوريا بعض الإيجابيات.

الإيجابيات التي قد يحصل عليها من يحصل على الجنسية السورية :

  • الوصول إلى الخدمات الحكومية : كمواطن سوري، يمكنك الاستفادة من الخدمات الحكومية المتاحة في البلد، مثل الرعاية الصحية والتعليم والضمان الاجتماعي والتأمين الصحي.
  • الحق في العمل : حمل جنسية سوريا يتيح لك القدرة على العمل بحرية في سوريا دون الحاجة إلى تصاريح عمل خاصة.
  • الحق في الإقامة والتنقل : يمكن البقاء في سوريا كما تشاء وكذلك التنقل ضمن الأراضي السورية بحرية وبإرادتك.
  • الانتماء الثقافي : بالحصول على الجنسية السورية، تكتسب الانتماء الثقافي والاندماج الاجتماعي في المجتمع السوري، وتتمكن من الاستفادة من التراث الثقافي والتقاليد السورية.

يجب أن تأخذ في الاعتبار أن الوضع في سوريا قد يكون معقدًا بسبب النزاع الداخلي والأوضاع السياسية والأمنية. قد تكون هناك تحديات ومخاطر مرتبطة بالعيش والحصول على الجنسية في بلد تعاني من صراع داخلي وانعدام استقرار.


معلومات حول المشاكل والعقبات التي قد تواجه من يتقدم أو يحصل على الجنسية السورية 

من أكثر المشاكل الشائعة الآن هي مشكلة المولودين خارج سوريا في بلدان المهجر، حيث يعانون من صعوبة شديدة في إثبات جنسية أطفالهم، خصوصاً في حال وفاة الأب أو سفره حيث يصبحون معرضين لخطر أن يكونوا عديمي الجنسية. حيث إن القانون السوري يضمن إعطاء الجنسية لعديمي الجنسية المولودين في سورية ولكنه لا يضمنه للمولودين خارج سورية، وبسبب عدم وجود دليل قانوني على أن والد الطفل سوري، بسبب أن الزواج تم في دول المهجر أو في حال لم يتم تسجيله عند المؤسسات السورية المعترف بها. وعلى الرغم من أن الأم تستطيع تجنيس أطفالها في حال كانت هي سورية وأولادها من أب مجهول أو عديم الجنسية ولكن هذه القوانين لا تطبق بمنهجية وفعالية.

مشكلة عدم قدرة المرأة على تجنيس أطفالها 

عدم قدرة الزوجة على تجنيس أبنائها : رغم أن الدستور السوري الذي ينص في المادة (25) منه على أن “المواطنين متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات”، وفي المادة(44) على أن “الأسرة هي خلية المجتمع الأساسية وتحميها الدولة”، وبالرغم من الاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها سورية كاتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة واتفاقية حقوق الطفل في المواد (7) و(8) والتي نصت بشكل صريح على وجوب تسجيل الطفل بعد ولادته فورا وأن يكون له الحق في الاسم واكتساب الجنسية والعيش ضمن أسرة آمنة.

بالإضافة إلى الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي نص في المادة (15) منه على أن “لكل فرد حق التمتع بجنسية ما ولا يجوز حرمان أي شخص من جنسيته تعسفا ولا من حقه بتغييرها”.وهذا كما ورد في الحملة الإقليمية العربية التي قامت بها مجموعة الأبحاث والتدريب في لبنان، والتي تهدف إلى الضغط على الحكومات على نحو سلمي لإلغاء التمييز الوارد ضد المرأة في قانون الجنسية في مجمل الدول العربية. ولكن بالرغم من كل هذا فإن المرأة في سوريا لا تزال غير قادرة على تجنيس أبنائها بينما يكون التجنيس بحسب الأب فقط.

المشاكل والعقبات التي يعاني منها حملة جواز السفر السوري بالخارج 

قد يواجه حملة جواز السفر السوري بعض العقبات والمشاكل في الخارج، ومن هذه المشاكل :

  • قيود السفر : بسبب الأوضاع السياسية والأمنية والدبلوماسية، يمكن أن تواجه حملة جواز السفر السوري قيودًا على السفر إلى بعض الدول أو تتعرض لقيود إضافية عند محاولة دخول بعض البلدان.
  • قيود التأشيرة : قد تكون هناك صعوبات في الحصول على تأشيرة دخول إلى بعض البلدان، حيث قد يتم فرض متطلبات صارمة أو رفض طلبات التأشيرة تمامًا.
  • الوضع القانوني واللجوء : قد يواجه حملة جواز السفر السوري تحديات قانونية ومشاكل في طلب اللجوء أو الحصول على الحماية الدولية في بعض الدول.
  • الوصول إلى الخدمات القنصلية : قد يكون هناك صعوبات في الوصول إلى الخدمات القنصلية السورية في بعض البلدان، مثل تجديد جواز السفر أو التصديق على الوثائق.
  • حماية وسلامة الأفراد : بسبب الأوضاع الأمنية والسياسية في سوريا، قد يواجه السوريون في الخارج مخاوف بشأن حماية وسلامتهم الشخصية وقد يحتاجون إلى اتخاذ تدابير إضافية لضمان سلامتهم.

يجب ملاحظة أن هذه المشاكل قد تختلف من بلد إلى آخر وفقًا للتشريعات والسياسات المحلية والعلاقات الدولية. يُنصح دائمًا بالتواصل مع السفارة السورية أو القنصلية السورية في البلد المعني والحصول على المعلومات الأحدث كذلك يمكنك استشارة محامي للتأكد من الحالة أو المشكلة التي تواجهك.


إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق 2024 ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top