تعرف علي كيفية الحصول على الجنسية العراقية 2024

كيفية الحصول على الجنسية العراقية وقانون التجنيس في العراق 

تحدد قوانين الحصول على الجنسية وحق المواطن من هو مواطن عراقي ويتمتع بحقوق المواطنة في جمهورية العراق. ويتضمن القانون الوسائل القانونية لاكتساب الجنسية والعضوية القانونية في الدولة. يتم الحصول على الجنسية القطرية بشكل رئيسي بحسب مبدأ حق الدم، أي بالولادة في العراق أو في الخارج لوالدين يحملان الجنسية العراقية، ويمكن منح هذه الجنسية للأشخاص المنتمين إلى الدولة أو المقيمين بشكل دائم في الدولة وفق شروط معينة. ويعتبر عراقي الجنسية كل من حصل على الجنسية العراقية بموجب احكام قانون الجنسية العراقية رقم  42  لسنة 1924 الملغى وقانون الجنسية العراقية رقم  43  لسنة 1963 وقانون منح الجنسية العراقية للعرب رقم  5  لسنة 1975.


طرق الحصول على الجنسية العراقية 

1 – الحصول على الجنسية العراقية من خلال الميلاد

يمكن الحصول على الجنسية العراقية من خلال الميلاد أو حق الدم في حال استوفى الشخص الشروط التالية :

  • يعتبر عراقي الجنسية كل من حصل على الجنسية العراقية بموجب أحكام قانون الجنسية العراقية رقم ( 42 ) لسنة 1924 الملغى و قانون الجنسية العراقية رقم ( 43 ) لسنة 1963 وقانون منح الجنسية العراقية للعرب رقم ( 5 ) لسنة 1975 وقرارات مجلس قيادة الثورة المنحل ( الخاصة بمنح الجنسية العراقية ) .
  • من ولد لأب عراقي أو لام عراقية  أي أن الأم العراقية تمنح الجنسية لأطفالها حتى لو كان الأب أجنبياً.
  • من ولد في العراق من أبوين مجهولين ويعتبر اللقيط الذي يعثر عليه في العراق مولوداً فيه ما لم يقم الدليل على خلاف ذلك .
  • للوزير أن يعتبر من ولد خارج العراق من أم عراقية وأب مجهول أو لا جنسية له عراقي الجنسية إذا اختارها خلال سنة من تاريخ بلوغه سن الرشد إلا إذا حالت الظروف .
  • للوزير أن يعتبر عراقيا من ولد في العراق وبلغ سن الرشد فيه من أب غير عراقي مولود فيه أيضا وكان مقيما فيه بصورة معتادة عند ولادة ولده ، بشرط أن يقدم الولد طلبا بمنحه الجنسية العراقية.

ملاحظة : لا تمنح العراق الجنسية العراقية التلقائية للمولودين على أراضيها وأقاليمها في حال كان الأبوين أجنبيين.

2 – الحصول على الجنسية العراقية من خلال الزواج 

يمكن اكتساب الجنسية العراقية من خلال الزواج وذلك بالزواج من مواطن عراقي، بموجب مرسوم يتضمن الشروط التالية : 

  • للوزير أن يقبل تجنس غير العراقي المتزوج من امرأة عراقية إذا توافرت فيه الشروط المذكورة، وعلى أن لا تقل مدة الإقامة عن خمس سنوات مع بقاء الرابطة الزوجية. والشروط هي أن يكون بالغاً سن الرشد، وأن يكون دخل للعراق بصورة شرعية ويكون مقيماً في العراق عند تقديم طلب التجنس، يستثنى من ذلك المولودين في العراق والمقيمين فيه والحاصلين على دفتر الأحوال المدنية العراقي ولكنهم لم يحصلوا بعد على شهادة الجنسية. أن يكون حَسِن السلوك والسمعة ولم يُحكَم عليه بجناية أو جريمة مخلة بالشرف.
  • يمكن للعراقي تجنيس زوجته الأجنبية ضمن شروط معينة يحددها قانون التجنيس. لوزير الداخلية، أن يقبل اكتساب المرأة الأجنبية، جنسية زوجها العراقي، بشرط مضي (ثلاث سنوات) على الزواج، وسكنها في العراق المدة المذكورة، واستمرار قيام الزوجية، حتى تقديم الطلب .
  •  لا يسمع للمرأة الأجنبية المتزوجة من عراقي التي مضى على إقامتها في العراق مدة (خمس سنوات) الاستمرار على إقامتها فيه، وعليها خلال مدة (ستة أشهر) من تاريخ نفاذ هذا القرار، أن تعلن عن رغبتها باكتساب جنسية زوجها العراقي، أو مغادرتها العراق .
  •  على المرأة الأجنبية المتزوجة من عراقي، أن تختار بين اكتساب الجنسية العراقية، أو مغادرة العراق، بعد مضي مدة (الثلاث سنوات) المنصوص عليها في البند (أ) من هذه الفقرة، وتلزم بمغادرة العراق، إذا مضت مدة (خمس سنوات) على إقامتها دون أن تختار الجنسية.

3 – الحصول على الجنسية العراقية من خلال التجنيس

التجنيس يتم من خلال اكتساب الفرد للجنسية بموافقة السلطة المانحة بعد استيفائه للشروط القانونية، وهي :

  • أن يكون ساكناً في العراق قبل ثورة الرابع عشر من تموز عام/1958، ومستمراً على السكن، حتى تاريخ نفاذ هذا القرار .
  • أن يكون أحد أقاربه من الدرجة الأولى أو الثانية، قد حصل على الجنسية العراقية .
  • أن لا يكون في وجوده في العراق ضرر على أمن وسلامة الجمهورية العراقية .
  • أن يقدم طلب التجنس خلال مدة نفاذ هذا القرار .

لوزير الداخلية، أن يقبل تجنس الأجنبي البالغ سن الرشد من أفراد عشائر (السوره ميرى والكركش والزركوش وملك شاهي وقره لوص والفيلية والاركوازية)، بالشروط التالية :

أن يكون ساكناً في العراق مدة لا تقل عن (خمس عشرة سنة) متتالية، سابقة على نفاذ هذا القرار .
أن لا يكون في وجوده في العراق ضرر على أمن وسلامة الجمهورية العراقية .
أن يقدم طلب التجنس خلال مدة نفاذ هذا القرار .

لوزير الداخلية، أن يقبل تجنس الأجنبي البالغ سن الرشد من أفراد عشيرة (الكويان) بنفس الشروط المنصوص عليها في الفقرة (2) من هذا القرار .

لوزير الداخلية، أن يقبل تجنس الأجنبي المتزوج من عراقية، بالشروط التالية :

  • أن لا يكون في وجوده في العراق ضرر على أمن وسلامة الجمهورية العراقية .
  • أن يقدم طلب التجنس خلال مدة نفاذ هذا القرار .
  • استمرار قيام الزوجية، حتى تقديم الطلب .
  • أن يكون مقيماً في العراق قبل سنة/1958، ومستمراً في إقامته .

4 – الحصول على الجنسية العراقية من خلال برامج الاستثمار 

لا يوجد حالياً في العراقية تجنيس من خلال برامج الاستثمار.

5 – استعادة الجنسية العراقية 

بموجب القانون العراقي رقم (26) لسنة 2006، هناك مادتين تتعلقان باسترداد الجنسية العراقية، وهما:

المادة (10) :

يُسمح للعراقي الذي قام بالتخلي عن جنسيته العراقية باستعادتها إذا عاد إلى العراق بطريقة قانونية وأقام فيه لمدة لا تقل عن سنة واحدة. ويحق للوزير أن يعتبره مكتسبًا للجنسية العراقية من تاريخ عودته إذا تقدم بطلب لاسترداد الجنسية العراقية قبل انقضاء المدة المذكورة، ولكنه لن يستفيد من هذا الحق إلا مرة واحدة.

المادة (18) :

يُسمح لكل عراقي فقد جنسيته العراقية لأسباب سياسية أو عنصرية أو طائفية باستعادتها عبر تقديم طلب لهذا الغرض.

في حالة وفاته، يحق لأولاده الذين فقدوا الجنسية العراقية نتيجة لفقدان والدهم أو والدتهم للجنسية العراقية أن يتقدموا بطلب لاسترداد الجنسية العراقية.

بناءً على القوانين المذكورة أعلاه، يجب اتباع الإجراءات التالية عند تقديم طلب لإستعادة الجنسية العراقية للأشخاص الذين فقدوا جنسيتهم بسبب اكتسابهم جنسية أجنبية في دولة أجنبية أو لأسباب سياسية أو عنصرية أو طائفية :

  • تقديم طلب يطلب فيه استعادة الجنسية العراقية من قبل المستدعي. لا توجد استمارة خاصة بهذا الغرض.
  • تقديم نسخة مصورة من شهادة الجنسية العراقية أو صورة شهادة جنسية الأب أو أحد الأشقاء أو الشقيقات، بالإضافة إلى هوية الأحوال المدنية للمستدعي وأي مستمسك آخر.
  • تقديم قيد عام 1957 الذي يحتوي على جميع التفاصيل المطلوبة.
  • تقديم نسخة من جواز السفر الأجنبي.
  • تقديم بطاقة السكن أو مستند يثبت السكن.
  • تقديم صور حديثة بعدد (2).
  • يجب على صاحب العلاقة بالحضور شخصيًا أو تفويض شخص آخر لمتابعة المعاملة والقيام بمراجعة الجهات المختصة ودفع الرسوم والطوابع المالية وملء الاستمارات الخاصة بالدوائر المعنية.

الجنسية المزدوجة في القانون العراقي 

ازدواج الجنسية في العراق ملف خلافي، ولكن يبدو أن السلطات العراقية تسمح بتعدد الجنسية ما لم يكن الشخص ذو منصب حكومي رفيع، ومع ذلك ينصح بسؤال الجهات الرسمية العراقية قبل اتخاذ أي إجراء نظراً لحساسية الموضوع في العراق.


حقوق وواجبات المواطنين العراقيين (الحاصلين على الجنسية العراقية) 

حقوق مواطني العراق والحاصلين على الجنسية العراقية

  • حقوق الشخصية والحريات : حق حرية التعبير والتجمع وحرية الصحافة، وحق الحياة والأمان الشخصي، وحق احترام الخصوصية.
  • حقوق الديانة والمعتقد : حق حرية ممارسة الديانة والمعتقد.
  • حقوق العمل والتعليم : حق الحصول على فرص عمل عادلة ومتساوية. وحق الحصول على التعليم الأساسي.
  • حقوق الانتخاب والمشاركة السياسية : حق المشاركة في الانتخابات والمشاركة السياسية، وحق الترشح للمناصب العامة.
  • حقوق الصحة والرعاية : حق الرعاية الصحية والعلاج الكافي، وحق الوصول إلى المعلومات الصحية.
  • حقوق الملكية : حق امتلاك الممتلكات الخاصة وحق التوريث والتبرع بالأموال والأملاك.
  • حقوق المحاكمة العادلة : حق الحصول على محاكمة عادلة وإجراءات قانونية منصفة في حالة محاكمتهم.
  • حقوق الأسرة والزواج : حق التزوج وتكوين الأسرة والحفاظ على حقوق الأطفال.
  • حق التعليم العالي : حق الوصول إلى التعليم العالي والتطوير المهني.

واجبات مواطني العراق والحاصلين على الجنسية العراقية

  • الالتزام بالقانون : يجب على المواطنين والمجنسين العراقيين الالتزام بالقوانين واللوائح المعمول بها في العراق. هذا يشمل الامتناع عن القيام بأي أعمال غير قانونية أو مخالفة للقانون.
  • الالتزام بالأمانة والنزاهة : يجب على المواطنين أداء واجباتهم بأمانة ونزاهة في مختلف جوانب الحياة، سواء كان ذلك في العمل، أو التعاملات المالية، أو المشاركة في الشؤون العامة.
  • المشاركة في الانتخابات : يجب على المواطنين المشاركة في العمليات الانتخابية واختيار ممثليهم في الحكومة والسلطات المحلية.
  • الخدمة الوطنية : إذا كانت هناك واجبات خدمة وطنية مفروضة، يجب على المواطنين الالتحاق بها وتنفيذها بمثابة تعبير عن وفائهم للوطن.
  • الالتزام بالأخلاق والقيم الاجتماعية : يجب على المواطنين الالتزام بالقيم والأخلاقيات الاجتماعية واحترام الآخرين وتعزيز التسامح والوحدة الوطنية.
  • الدفاع عن أمن واستقرار الدولة : يجب على المواطنين المساهمة في الحفاظ على أمن الدولة واستقرارها وعدم المشاركة في الأعمال التي تعرض أمن البلاد للخطر.
  • الالتزام بحقوق الإنسان : يجب على المواطنين احترام حقوق الإنسان وعدم المشاركة في أي أعمال تنتهك تلك الحقوق.
  • المشاركة في الجهود الوطنية : يجب على المواطنين المشاركة في جهود التنمية الوطنية ودعم الاقتصاد والمجتمع وتعزيز التعاون بين الأفراد والمجتمعات.
  • الالتزام بالضرائب والرسوم : يجب على المواطنين دفع الضرائب والرسوم المفروضة وفقًا للقوانين واللوائح.
  • المحافظة على الممتلكات العامة والبيئة : يجب على المواطنين المساهمة في الحفاظ على الممتلكات العامة والبيئة وعدم التلويث والإساءة للبيئة.
  • المساهمة في التنمية المجتمعية : تشجيع المشاركة في الأنشطة والمبادرات المجتمعية التي تعزز التعاون وتحقيق التنمية المستدامة في المجتمع.
  • الالتزام بالمواطنة الفعّالة : تشجيع المواطنين على ممارسة حقوقهم ومسؤولياتهم المدنية بشكل فعّال، مثل الاشتراك في مناقشات القضايا العامة والتصويت في الانتخابات.
  • التعليم والتثقيف : التزام المواطنين بتعليم أنفسهم وزيادة وعيهم بالقوانين والسياسات والقضايا الوطنية والدولية.
  • المشاركة في جهود الأمن والدفاع : في حالة وجود تهديدات أمنية للدولة، يمكن أن تشمل واجبات المواطنين الدفاع عن الوطن والمساهمة في الجهود الأمنية.
  • التضامن ومساعدة الفقراء والمحتاجين : تشجيع المشاركة في الأعمال الخيرية وتقديم المساعدة للفقراء والمحتاجين ودعم الجهود الخيرية والإنسانية.
  • الالتزام بقوانين الخدمة العامة : إذا تم تطبيق قوانين خدمة عامة خاصة، يجب على المواطنين والمجنسين الالتزام بها أثناء الخدمة العامة.

التنازل أو سحب الجنسية العراقية 

التنازل عن الجنسية العراقية 

يمكن تنفيذ إجراءات التخلي عن الجنسية العراقية وفقًا للمادة (10) من قانون الجنسية العراقية رقم 26 لسنة 2006 بالطريقة التالية :

  • يجب على العراقي الراغب في التخلي عن الجنسية العراقية تقديم طلب تخلي بالاستناد إلى النموذج المقدم (نموذج رقم 1). يجب ملء النموذج من قبل الشخص الذي يرغب في التخلي عن الجنسية وتوقيعه.
  • يجب أن يتم أخذ بصمة الإبهام للشخص الراغب في التخلي عن الجنسية وتوقيعه على النموذج.
  • يجب أن يوقع القنصل أو الموظف المختص بالسفارة على النموذج.
  • يجب إرفاق أصل شهادة الجنسية مع الطلب، وإذا كان غير ممكن إرسال الأصل، يجب إرسال نسخة مصورة منها مع ذكر السبب في عدم إرسال الأصل.
  • يجب إرسال نسخة مصورة من شهادة جنسية الأب أو أحد الأشقاء أو الشقيقات لصاحب الطلب مع تعهد منهم بفقدان شهادة الجنسية وفقًا لنموذج التعهد (نموذج رقم 2).
  • يجب إرسال أصل بطاقة الهوية الوطنية إذا كان ذلك ممكنًا، وإذا لم يكن ممكنًا إرسال نسخة مصورة من بطاقة الهوية الوطنية لصاحب الطلب.
  • إذا ادعى الشخص أن جواز سفره العراقي تم إتلافه أو فقد منه، يجب عليه أن يثبت ذلك بكتاب تأييد يصدره مكتب الإقامة في دولة الإقامة ويصدق من وزارة الخارجية في تلك الدولة.
  • يجب على الشخص تقديم تعهد خطي بأنه لا يمتلك جواز سفر عراقي (نموذج رقم 4)
  • بعد تنفيذ الإجراءات المذكورة أعلاه، تصدر مديرية شؤون الجنسية قرارًا يشير إلى تخلي الشخص عن جنسيته العراقية وتجميد قيده لعام 1957.
  • يتم إرسال القرار إلى وزارة الخارجية / الدائرة القنصلية التي تقوم بإرساله إلى السفارة المختصة لإشعار الجهات المعنية في ساحة عمل الشخص.

هذه الإجراءات تهدف إلى تيسير عملية التخلي عن الجنسية العراقية وضمان تنفيذها بشكل قانوني ومنظم.

سحب الجنسية العراقية 

يحق لوزير الداخلية سحب الجنسية العراقية من الأشخاص غير العراقين بالأصل والذين اكتسبوا الجنسية العراقية بالتجنيس، في حال تأكدت مشاركتهم في أنشطة تعد خطراً على الأمن القومي للبلد. ويمكن سحبها أيضاً في حال التأكد من مشاركة معلومات خاطئة أثناء تقديم الطلب للحصول على الجنسية العراقية لهم أو لعائلاتهم وذلك بعد حكم قضائي يصدر بحقهم.


إيجابيات الحصول على الجنسية العراقية 

الحصول على الجنسية العراقية يتيح للأفراد بعض الإيجابيات للراغبين بالإقامة والعيش والعمل والانخراط مع المجتمع العراقي. بعض هذه الإيجابيات التي يمكن أن يحققها الأفراد عند الحصول على الجنسية العراقية :

  • الحقوق المدنية والاجتماعية : الجنسية العراقية تمنح الأفراد حقوقًا مدنية واجتماعية كاملة في العراق. يمكن للمواطنين العراقيين المشاركة في العملية الديمقراطية والتصويت في الانتخابات والمشاركة في الشؤون العامة.
  • السفر والتنقل الحر : الحصول على الجنسية العراقية يمنح الأفراد حق السفر والتنقل في البلاد بحرية دون قيود.
  • الوصول إلى الخدمات الحكومية : الجنسية العراقية تمكن الأفراد من الوصول إلى الخدمات الحكومية المتاحة في العراق، مثل الرعاية الصحية والتعليم والضمان الاجتماعي.
  • فرص العمل : الجنسية العراقية تتيح للأفراد الفرصة للعمل في القطاع العام والخاص في العراق والاستفادة من فرص العمل والتوظيف.
  • المشاركة في الشؤون الثقافية والاجتماعية : يمكن للمواطنين العراقيين المشاركة في الأنشطة الثقافية والاجتماعية في العراق والمساهمة في تطوير المجتمع.
  • حقوق الملكية : يمكن للمواطنين العراقيين امتلاك العقارات والأموال والممتلكات الخاصة في البلاد.
  • الحماية الدبلوماسية : الجنسية العراقية تمنح الأفراد حماية دبلوماسية من قبل الحكومة العراقية في حالة وقوع مشكلة أو تعرضهم للمضايقات في الخارج.
  • الانتماء الثقافي : الحصول على الجنسية العراقية يعزز الانتماء الثقافي للفرد إلى مجتمع وتاريخ غني بالتراث والثقافة العراقية.
  • الحصول على تأشيرات وإقامات : الجنسية العراقية تسهل عملية السفر والحصول على تأشيرات دخول للعديد من البلدان.
  • المساهمة في تطوير الوطن : الجنسية العراقية تمنح الأفراد الفرصة للمساهمة في تنمية وتطوير الوطن من خلال مشاركتهم في مختلف القطاعات والمجالات.

معلومات حول المشاكل والعقبات التي قد تواجه من يتقدم أو يحصل على الجنسية العراقية 

العقبات التي تواجه المقدمين على الجنسية العراقية 

هناك بعض العقبات التي يمكن أن تواجه المقدمين على الجنسية العراقية. يمكن أن تشمل هذه العقبات :

  • الإجراءات البيروقراطية : العملية البيروقراطية للحصول على الجنسية العراقية قد تكون معقدة وتستغرق وقتًا طويلاً. يجب على المتقدمين الامتثال للإجراءات والمتطلبات الرسمية.
  • المتطلبات القانونية : قد تكون هناك متطلبات قانونية محددة يجب تلبيتها للحصول على الجنسية العراقية، مثل المدة التي يجب أن يكون الشخص قد قضاها في العراق والأوضاع القانونية الأخرى.
  • الشروط الشخصية : قد تكون هناك شروط شخصية تتعلق بالمتقدم، مثل النسب أو العلاقات العائلية مع مواطنين عراقيين.
  • العوائق المالية : بعض المتقدمين قد يواجهون صعوبة في تحمل تكاليف الإجراءات القانونية والإدارية المتعلقة بالجنسية.
  • الحالة السياسية : في بعض الأحيان، قد تكون الظروف السياسية والأمنية في العراق عاملاً مؤثرًا على القدرة على تقديم الطلب والحصول على الجنسية.
  • تعقيدات القوانين الدولية : في بعض الحالات، قد تؤدي قوانين الجنسية العراقية إلى تعارض مع قوانين الجنسية في بلد إقامة المتقدم، مما يجعل الحصول على الجنسية أمرًا صعبًا.
  • تغييرات في السياسة الحكومية : تغيرات في السياسة الحكومية يمكن أن تؤثر على إجراءات منح الجنسية وتقديم الطلبات.

يجب على المتقدمين على الجنسية العراقية البحث والاستشارة مع السلطات المعنية والقوانين السارية لضمان الامتثال لجميع المتطلبات والتغلب على العقبات المحتملة.

العقبات التي قد تواجه الحاصلين على العراقية 

بالنسبة للأفراد الذين يحملون الجنسية العراقية ويرغبون بالعيش في العراق، قد تواجههم بعض العقبات والتحديات التي تشمل :

  • الأوضاع الأمنية والسياسية : العراق يمر بفترة من الاضطرابات والتحديات الأمنية والسياسية، وهذا قد يؤثر على حياتهم اليومية والاستقرار.
  • البطالة : قد يكون هناك ارتفاع في معدلات البطالة في العراق، مما يجعل البحث عن فرص العمل أمرًا صعبًا للحاصلين على الجنسية العراقية.
  • الخدمات العامة : بعض المناطق في العراق قد تواجه صعوبات في توفير الخدمات الأساسية مثل الكهرباء والماء والصرف الصحي.
  • التعليم : قد تكون جودة التعليم والفرص التعليمية محدودة في بعض المناطق، وهذا يمكن أن يؤثر على فرص التعليم والتطوير المهني للحاصلين على الجنسية العراقية.
  • الرعاية الصحية : الوصول إلى الرعاية الصحية الجيدة قد يكون تحديًا في بعض الأحيان بسبب نقص البنية التحتية الصحية.
  • الحقوق الإنسانية والأمان : بعض الأفراد قد يواجهون تحديات فيما يتعلق بحقوق الإنسان والأمان، وقد يكونون عرضة للتمييز أو الاضطهاد في بعض الحالات.
  • الأوضاع الاقتصادية : تقلبات الأوضاع الاقتصادية يمكن أن تؤثر على القدرة على تحقيق مستوى معيشي مستدام.
  • الهجرة : بعض الحاصلين على الجنسية العراقية قد يكونون مهاجرين إلى خارج البلاد بحثًا عن فرص أفضل وأمان.
  • التحديات الاجتماعية والثقافية : قد يواجه الأفراد الحاصلين على الجنسية العراقية تحديات اجتماعية وثقافية متعددة بناءً على تنوع الثقافات والمجتمعات في العراق.

يجب أن نلاحظ أن هذه التحديات تختلف من فرد إلى آخر وتعتمد على العديد من العوامل بما في ذلك المنطقة الجغرافية والظروف الشخصية.

العقبات التي تواجه حملة جواز السفر العراقي 

هناك العديد من المشاكل التي تواجه حملة جواز السفر العراقي وأولها شكوى العديدين من تأخر حصولهم على جواز السفر بعد التقديم للحصول عليه وقد تصل المدة إلى أشهر عديدة حتى يصل جواز السفر.

وتستمر المشاكل من خلال منع العديد من الدول دخول العراقيين بدون فيزا وليس هذا فقط بل تتعمد الكثير من الدول عدم إعطاء فيزا للعراقيين لأسباب سياسية وأمنية.

العقبات التي تواجه المجنسين في الاندماج مع المجتمع العراقي 

في حال كان المجنس عربي لن يعاني من الكثير من المشاكل بخصوص الإندماج كون الثقافة متقاربة لحد ما بين العراق وبقية الدول العربية على الأقل من خصوص الأساسيات مثل اللغة والعادات والعقيدة.

أما في حال كان الشخص من ثقافة أخرى، فعندما يحصل الأشخاص على الجنسية العراقية ويسعون للاندماج مع المجتمع العراقي، قد يواجهون بعض العقبات التي تشمل :

  • الثقافة واللغة : اللغة والثقافة العراقية قد تكون غريبة على المجنسين، وهذا يمكن أن يكون تحديًا في التفاعل مع المجتمع المحلي والتفاهم الثقافي.
  • التمييز والتحيز : قد يتعرض المجنسون للتمييز أو التحيز بسبب أصولهم الثقافية أو الجنسية، وهذا يمكن أن يؤثر على فرصهم وتجاربهم في العراق.
  • التوظيف والعمل : قد يواجه المجنسون صعوبة في العثور على فرص عمل مناسبة في العراق، وهذا يمكن أن يكون تحديًا كبيرًا للاندماج الاقتصادي.
  • القوانين والتشريعات : بعض التشريعات والقوانين في العراق قد تكون غير واضحة أو تطبق بشكل مختلف على المجنسين، مما يؤدي إلى عدم اليقين القانوني.
  • التحديات الاجتماعية : التفاعل مع المجتمع المحلي وبناء علاقات اجتماعية قد يكون تحديًا، خاصة إذا كانت هناك اختلافات ثقافية كبيرة.
  • الأمان : الأمان والاستقرار في العراق قد تكون مشكلة في بعض المناطق، وهذا يمكن أن يؤثر على حياة المجنسين واندماجهم.
  • التعليم : جودة التعليم والفرص التعليمية قد تكون محدودة في بعض المناطق، وهذا يمكن أن يؤثر على فرص التعليم والتطوير المهني للمجنسين.
  • الاعتراف الثقافي : التحدي في الاعتراف الثقافي والاندماج في مجتمع ذو تراث وثقافة مختلفة.
  • القوانين الهجرة : الالتزام بالقوانين الهجرة والإقامة في العراق قد يشكل تحديًا، وقد تتغير القوانين بشكل متكرر.
  • التأقلم مع البيئة : التأقلم مع البيئة الجغرافية والمناخ في العراق يمكن أن يكون تحديًا خاصًا إذا كان المجنس ليس مألوفًا بهذه البيئة.

للتغلب على هذه العقبات، يمكن للمجنسين العمل على تعلم اللغة والثقافة المحلية، وبناء علاقات اجتماعية إيجابية، والبحث عن فرص عمل مناسبة، والامتثال للقوانين واللوائح المحلية. الدعم من المجتمع والمنظمات غير الحكومية يمكن أن يكون أيضًا مفيدًا في هذه العملية.


إن جميع هذه المعلومات تم جمعها من قبل فريق 2024 ، وذلك من خلال البحث على الإنترنت أو في المراجع وأي خطأ بالمعلومات إن كان خطأ لغوي أو وقع عن طريق السهو وما إلى ذلك نرجوا أن تخبرونا به بالتعليقات وسنقوم بتصحيحه بكل سرور.

المصادر

  1.   Iraqi nationality law
  2. درر العراق – قانون الجنسية العراقية رقم 26 لسنة 2006
  3. سمعت بهذا – التجنس و إكتساب الجنسية العراقية
  4.  درر العراق – شروط تجنس الاجنبي الجنسية العراقية
  5.   شبكة النبأ – حظر ازدواج الجنسية في حال شغل أحد المناصب السيادية

تابعونا على مواقع التواصل الإجتماعي لكي يصلكم كل جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top